المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لقد لعن أئمة الرافضة الغلاة . فمن هم الغلاة ؟



الجمال
07-21-2004, 10:06 PM
يروي الرافضة عن أئمتهم لعن الغلاة والنهي عن الغلو

ومن ضمن ذلك مايروونه عن امامهم الرضا من قوله

" لعن الله الغلاة إلا كانوا يهودا إلا كانوا مجوسا إلا كانوا نصارى"

وقوله

" الغلاة كفار والمفوضة مشركون من جالسهم أو خالطهم أو آكلهم أو شاربهم أو واصلهم أو زوجهم أو تزوج منهم أو آمنهم أو ائتمنهم على امانة أو صدق حديثهم أو أعانهم بشطر كلمة خرج من ولاية الله عز وجل وولاية رسول الله ( ص ) وولايتنا أهل البيت . "

ومايروونه عن سيدنا علي رضي الله عنه

" هلك في رجلان : محب غال ، ومبغض قال "


وعدهم فقهاء وشيوخ الإمامية الأثني عشرية من الكفار


فمن هم أولئك الغلاة الملعونين على لسان الأئمة ؟

لنر تعريفات علمائكم للغلاة

روض الجنان- الشهيد الثاني ص 93
والغلاة جمع غال وهو من اعتقد إلهية أحد من الناس والمراد هنا من اعتقد إلهية على عليه السلام

ذخيرة المعاد - المحقق السبزواري ج 1 ص 80
والغلاة جمع غال وهو من اعتقد الهيه احد من الناس والشائع اطلاقه على من اعتقد الهية على على عليه السلام

الموسوعة الفقهية الميسرة - الشيخ محمد علي الأنصاري ج 2 ص 20
وأما الغلاة ، فهم الذين زادوا في الأئمة ( عليهم السلام ) فاعتقدوا فيهم ، أو في أحد منهم أنه إله , أو استلزم الغلو فيهم إنكار نبوة النبي ( صلى الله عليه وآله )

معجم ألفاظ الفقه الجعفري- الدكتور أحمد فتح الله ص 309
( الغلاة ) جمع غالي . ( انظر : غالي ) : الذين قالوا إن الامام علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) ربهم .

كتاب الطهارة - الخميني ج 3 ص 339
وأما الغلاة فان قالوا بالهيه أحد الائمة عليهم السلام مع نفي إله آخر أو إثباته أو قالوا بنبوته فلا إشكال في كفرهم

وبعد سرد هذه التعريفات

هل تعتقدون بأن شيوخكم كانوا أمناء مع أنفسهم في وصف الغلاة الذين كفرهم الائمة ؟

أنا لا أعتقد

فان التعريفات السابقة جميعا لا تنطبق على الغلاة

بل على الكفار والمشركين

فمن جعل مع الله إلها آخر فهو مشرك

ومن أنكر رسالة سيدنا محمد فهو كافر

فلماذا فسر شيوخكم الغلو الذي كفر الائمة أهله بالشرك الصريح والقول بالوهية البشر ؟

ماذا حاولوا أن يخفوا ؟

استخدموا عقولكم يارافضة وفكروا

اذا لم تنطبق تعريفات شيوخكم على الغلاة

فمن هم الغلاة الذين كفرهم الائمة ؟



اللهم اهدنا واهد بنا

hsein_iran
07-25-2004, 08:32 PM
" لعن الله الغلاة إلا كانوا يهودا إلا كانوا مجوسا إلا كانوا نصارى"
///////
أعطنا المتن كاملا مع السند لو سمحت
////////

الجمال
08-02-2004, 03:33 PM
الزميل حسين إيران

هل أنت أعمى أم تتعامى ؟

الموضوع عن تدليس علماء الرافضة وغشهم في تعريف الغلو

ماذا حاولوا أن يخفوا ؟

إذا كنت ترى عدم كفر الغلاة والمفوضة فأوضح عقيدتك فيهم

أما نحن فنقول كما قال أئمتك

لعن الله الغلاة والمفوضة

ويبقى عندنا تعريف من هم الغلاة والمفوضة عندكم

هل بإمكانك المساعدة ؟

أم أن هذا سر من أسرار دينكم الباطني :)

2385

اللهم اهدنا واهد بنا

hsein_iran
08-02-2004, 03:58 PM
لا أدري لماذا الهروب من طلب بسيط؟؟؟

الجمال
08-03-2004, 02:12 AM
القراء يعلمون من منا الهارب ومع ذلك سأساعدك قليلا

لنقرأ سويا شيخك الصدوق صاحب أحد أهم أربعة كتب في دينك


من لايحضره الفقيه - الشيخ الصدوق ج 1 ص 359
قال مصنف هذا الكتاب رحمه الله : إن الغلاة والمفوضة لعنهم الله ينكرون سهو النبي صلى الله عليه وآله ويقولون : لو جاز أن يسهو عليه السلام في الصلاة لجاز أن يسهو في التبليغ لان الصلاة عليه فريضة كما أن التبليغ عليه فريضة . وهذا لا يلزمنا ، وذلك لان جميع الاحوال المشتركة يقع على النبي صلى الله عليه وآله فيها ما يقع على غيره ، وهو متعبد بالصلاة كغيره ممن ليس بنبي ، وليس كل من سواه بنبي كهو ، فالحالة التي اختص بها هي النبوة والتبليغ من شرائطها ، ولا يجوز أن يقع عليه في التبليغ ما يقع عليه في الصلاة لانها عبادة مخصوصة والصلاة عبادة مشتركة ، وبها تثبت له العبودية وبإثبات النوم له عن خدمة ربه عزوجل من غير إرادة له وقصد منه إليه نفي الربوبية عنه ، لان الذي لا تأخذه سنة ولا نوم هو الله الحي القيوم .

وفي موضع آخر

من لايحضره الفقيه - الشيخ الصدوق ج 1 ص 360
وكان شيخنا محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد رحمه الله يقول : أول درجة في الغلو نفي السهو عن النبي صلى الله عليه وآله ، ولو جاز أن ترد الاخبار الواردة في هذا المعنى لجاز أن ترد جميع الاخبار وفي ردها إبطال الدين والشريعة . وأنا أحتسب الاجر في تصنيف كتاب منفرد في إثبات سهو النبي صلى الله عليه وآله والرد على منكريه إن شاء الله تعالى .

وفي كتاب آخر


عيون أخبار الرضا (ع) - الشيخ الصدوق ج 1 ص 219
3 - حدثنا محمد بن علي ماجيلويه ( ره ) قال : حدثنا علي بن إبراهيم بن هاشم عن أبيه عن ياسر الخادم قال : قلت للرضا عليه السلام ما تقول في التفويض ؟ فقال : إن الله تبارك وتعالى فوض إلى نبيه ( ص ) أمر دينه فقال : ( ما آتيكم الرسول فخذوه وما نهيكم عنه فانتهوا ) فاما الخلق والرزق فلا ، ثم قال عليه السلام : إن الله عز وجل يقول : ( الله خالق كل شئ ) وهو يقول : ( الله الذي خلقكم ثم رزقكم ثم يميتكم ثم يحييكم قل هل من شركائكم يفعل من ذلكم من شئ سبحانه وتعالى عما يشركون ) .

وفي وسائل الشيعة

وسائل الشيعة (آل البيت ) - الحر العاملي ج 5 ص 422
6986 ) 25 - وقال الصدوق بعدما ذكر حديث أبي بكر الحضرمي وكليب الأسدي : هذا هو الأذان الصحيح لا يزاد فيه ولا ينقص منه ، والمفوضة لعنهم الله قد وضعوا أخبارا وزادوا بها في الأذان محمد وآل محمد خير البرية مرتين ، وفي بعض رواياتهم بعد أشهد أن محمدا رسول الله : أشهد أن عليا ولي الله مرتين ومنهم من روى بدل ذلك أشهد أن عليا أمير المؤمنين حقا مرتين ولا شك أن عليا ولي الله وأنه أمير المؤمنين حقا وأن محمدا وآله خير البرية ، ولكن ذلك ليس في أصل الأذان ، وانما ذكرت ذلك ليعرف بهذه الزيادة المتهمون بالتفويض المدلسون أنفسهم في جملتنا


أرجو أن يكون قد اتضح عند الجميع من هم الغلاة

ولماذا تلاعب شيوخ الرافضة في تعريف الغلاة

ولماذا يريد الزميل حسين ايران جر الموضوع بعيدا

نقول كما قال أئمتكم

لعن الله الغلاة والمفوضة



اللهم اهدنا واهد بنا

ساجد لله
08-03-2004, 05:25 AM
وبعد هذا التوضيح الرائع من الجمال الرائع يبقى سؤاله قائما الى نجد رافضى بيفهم يتحفنا باجابةمحترمة وموضوعية مسندة بادلة (47) .

فمن هم أولئك الغلاة الملعونين على لسان الأئمة ؟

بارك الله فيك مولانا الجمال (3)
.

hsein_iran
08-03-2004, 04:28 PM
لا تقليد في العقائد عندنا عزيزي الأخ جمال
عقائدنا نأخذها من القرآن الكريم وسنة المعصوم المروية بطريق صحيح.
ما زلت تهرب من المتن الكامل والسند