المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الكذب فرض عين على كل شيعى ولا عدالة لكل الرواة الشيعة فكلهم كذابين



al3wasem
03-09-2010, 05:19 AM
بسم الله الرحمن الرحيم



الكذب فرض عين على كل شيعى ولا عدالة لكل الرواة الشيعة فكلهم كذابين



عن أبي عمر الاعجمي قال: قال لي أبو عبد الله (عليه السلام): يا أبا عمر إن تسعة أعشار الدين في التقية ولا دين لمن لا تقية له والتقية في كل شئ إلا في النبيذ والمسح على الخفين 2).الكافى ص 217 ج 2


فالكذب فرض عين على كل شيعى يثاب عليها والا كان كافر
فكيف تاخذ الحديث ممن هو كذاب ودينه يحرضه بالكذب على المسلمين لا يجوز
من اخذ حديث عن الكذاب فقد استبدل رسول الله بالرواى الشيعى الكذاب واستبدل الله تعالى بشيطان الرواى الشيعى الكذابفانظر مما تاخذ دينك




كل الرواة الشيعة كذابين وضعوا روايات كذب لنصرة دينهم الرافضى و لزرع الشك فى قلوب المسلمين واثارة الفتن بينهم

ولكى يثبتوا اتباعهم الشيعة بان عقيدتهم الشيطانية لها اصول الصحيحة فى كتب حديث اهل االسنة




ولكى يزرعوا الفتن والشك والاضطراب فى قلوب اهل السنة ولم يفتن احد من اهل السنة بالتشيع الا عن طريق هذه الروايات الموضوعة عمدا فى كتب اهل السنة



رويات الطعن فى الصحابة - روايات الطعن فى امهات المؤمنين - روايات الفتن فى الولاية والوصاية وغيرها - وكل روايات الغلو فى اهل البيت - روايات تنصر مذهب الشيعة وتذم غيرهم من المسلمين


والان ,بعد نشر كتب دين الروافض من 40 سنة فقط بعد امر الهالك الخومينى لهم بالطبع والنشر نملك الدليل والبرهان

والقرينة الشرعية التى لاتقبل اثبات العكس لانعدام عدالة كل الرواة الشيعة الروافض

لان الشيعة الروافض مأمورون بالكذب على المسلمين
ولا عدالة للكذاب لانه يعبد ابليس شيطانه ؟؟؟؟
فمن منا يرتضى ان يكون الهه ابليس ياخذ عنه دينه ؟؟؟؟

فكل من شهد لهم بالتوثيق و العدالة شهد على ما سمعه او راه بعينية ولم يطلع على قلبه وحقيقة عقيدتة الفاسدة

التى امرته بالتظاهر وتمثيل التقوى والورع والصدق فى الالاف الروايات عمدا ليقولوا صدوق ثم يدس عدة روايات لتثبت فى كتب الصحيح لاهل السنة تنصر مذهبة ودينه الفاسد
ولتكون مخلب او طعما لاصطياد المساكين وفتنتهم من اهل السنة الذين ينخدعوا بالرويات الباطلة والموضوعة من الرواة الشيعة الكذابين الخونة

وما كان يصل للتدوين روايته الموضوعة الفاسدة الا باثبات انه صادق فى رواية الالاف الروايات الصحيحة على العلماء ليشهدوا من قبل مثله مثل الجاسوس المزروع او الخلايا الارهابية النائمة تظهر ( تمثل ) الصلاح و التفوى و المثالية و يكون مواطن مثالى لا تمسك عليه خطا من اجل ان يقوم بعلمه لهدم وخياتة الامة وزرع الخراب و الفتن فى الامة
52 - ......... ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب صحيح البخارى
4178 - ....ألا وإن فى الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهى القلب صحيح مسلم
كما فعل الرواة الشيعة الكذابين



كيف يصلح العمل و القلب كذوب حقود

وكيف يكون اللسان صدوق و القلب خائن فاسد
وكيف تأتمن خائن كذاب فاسد القلب والعقيدة على رواية لرسول الله
وكل احاديث الفتن و الغلوا صدرت من صنفين
1- من الرواة الشيعة الروافض الكذابين كجواسيس وطابور خامس
2- الرواة الوضاعين الكذابين المدلسين تشترى ذممهم لوضع الروايات لمن يدفع اكثر



فهيا بنا جميعا للننهى اكثر من 1300 سنة من الروايات الموضوعة عمدا من الرواة الشيعة الروافض لاثارة الشك والفتن بين اهل الاسلام وتثيت الشيعة على عقيدتهم الشيطانية

ويجب الحذر واسقاط كل الاحاديث التى فى سندها راوى شيعى يدس الزيادة والنقص لصالح مذهبة مستترا بالتقية ليدلس علينا بالكذب فهى موضوعات





فالحديث هو ما صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم





وليس ما وضعه الرواى الشيعى الكذاب بالتقية لصالح دينة الرافضى






فالجاسوس ظاهره مواطن صالح صادق محترم بالتقية - العميل ظاهره مواطن صالح صادق محترم بالتقية - الطابور الخامس ظاهرهم مواطنون شرفاء صالحون بالتقية - الرواة الشيعة ظاهرهم الصدق والامانة والصلاح بالتقية وكلهم قلوبهم هواء تمتلىء حقدا وغلا وحسدا وكرها ويعملون ليل نهار لتدمير وتخريب وتحريف دين الاسلام وبلاد المسلين طمعا فى بلادهم والغدر والخيانة دائما في دمائهم وعقولهم وقلوبهم فلا تصدقوهم ابدا






كل روايات الاحاديث المتعلقة بالامامة والغلوا فى ال الابيت وكسر الضلع و المظلوميات وذم الصحابة والفتن التى فى سندها راوى شيعى فهى كذب وتلفيق تؤسس لدين الشيعة الروافض وتفتن وتشكك المسلمين فى دينهم


ولقد حكم الامام بن تيمية رحمه الله على حديث رد الشمس الذى صححه الحاكم بالكذب


( فى رواته شيعة )

al3wasem
03-09-2010, 05:22 AM
الكذب فرض عين على كل شيعى رافضى منذ بن سبأ اليهودى 30 هـ
ومئات الرويات عن ائمتهم التى اقسموا على صحتها وتواترها فى كتبهم المعتبرة تؤيد هذا وبالوثائق

فهل ناخذ ديننا عن الكذابين ؟؟؟؟ لا

فهل ناخذ ديننا ممن يعتبرنا نحن المسلمين واى بشر غير الشيعة كفرة وانجاس واولاد زنا ؟؟؟ لا

الرواة الشيعة فى كتب السنة ساقطى العدالة تماما بالدليل والبرهان وبالصوت والصورة والوثائق


كيف يصلح العمل و القلب كذوب حقود
وكيف يكون اللسان صدوق و القلب خائن فاسد
وكيف تأتمن خائن كذاب فاسد القلب والعقيدة على رواية لرسول الله
وكل احاديث الفتن و الغلوا صدرت من صنفين:-
1- من الرواة الشيعة الروافض الكذابين يزرعها خدمة لعقيدته الشيطانية
2- الرواة الوضاعين الكذابين المدلسين من اجل المال او الضغط والترهيب من الروافض او الفسق والحقدا فالكذب دين الشيطان

al3wasem
03-09-2010, 05:23 AM
والروايات في التقية اكثر من ان تذكر

1- ترس المؤمن ولا ايمان لمن لا تقية له وان تسعة اعشار الدين في التقية ولا دين لمن لا تقية له.

2- وقال الصادق عليه السلام: عليكم بالتقية فانه ليس منا من لم يجعلها شعاره ودثاره مع من يأمنه ليكون سجيته مع من يحذره.

3- وعنه " ع " لو قلت ان تارك التقية كتارك الصلاة لكنت صادقا والتقية في كل شئ حتى يبلغ الدم فإذا بلغ الدم فلا تقية،

4- وعنه " ع " قال: كلما تقارب هذا الامر كان اشد للتقية،

5- وقال لنعمان ابن سعيد: من استعمل التقية في دين الله فقد تسنم الذروة العليا من العز وان عز المؤمن في حفظ لسانه ومن لم يملك لسانه ندم.

6- قال الرضا " ع ": لا دين لمن لا ورع له ولا ايمان لمن لا تقية له ان اكرمكم عند الله اعملكم بالتقية قبل خروج قائمنا فمن تركها قبل خروج قائمنا فليس منا


الكنى والالقاب لعباس القمى ص 142

وبهذا الدين الباطنى والسرى العقيدة استطاع الرواة الشيعة ان يتظاهروا بالصلاح و التقوى ومسيارة المسلمين ورووا الالاف الروايات الصحيحة حتى وثقهم العلماء فغرسوا افاعيهم السامة فى روايات موضوعة تناصر مذهبهم الباطنى الرافضى
فورع وتقوى علماء المسلمين تمسكوا بالسنة ولم ياخذوهم بالشبهة وحكموا بالظاهر على عدالة الراوى الشيعى .

اما الان فظهرت كل الوثائق التى اخفوها عنا من 1300 سنة والتى تثبت بالدليل والبرهان فساد قلوب وعقول ودين الرواة الشيعة فهم كلهم كذابون كذابون الى اخر يوم فى حياتهم

فهل الكذب العمد يكون هناك لهذا الرواى اى عدالة ليؤخذ منه روايه وخاصة مما يناصر دعواهم الباطنة و الظاهرة فى الغلوا والولاية والوصاية وتجريح الصحابة وامهات المؤمنين او فى الخرافات الشيعية

اتى الوقت بعد 1300 مضت لنزع هذه الروايات التى اضلت وتضل يوميا خلق الله وتثير الشك وتفسد على المسلمين ايمانهم

يجب نزع هذه الافاعى السامة التى غرسها الرواة الشيعة من كتب السنة

al3wasem
03-09-2010, 05:24 AM
وفكرة البحت ببساطة تامة :-.
فنحن هنا لانتكلم عن حديث صحيح او ضعيف بل هى كلها موضوعات عمدا!!
لماذا ؟؟
1- كافة المراجع الشيعة كانت سرية ومحظور نشرها حتى الخمينى وامر بنشرها من 40 سنة و اصبح عندنا وثائق و براهين وادلة لايمكن اثبات عكسها
2- كانوا يعتبرون السيعة اصحاب بدعة مثل الخوارج او المرجئة او القدرية او المعتزلة وغيرها
3- كل الرواة الشيعة التى دونت رواياتهم كان لهم توثيق لان الحكم كان عليهم من ظاهر اعمالهم وسيرتهم والامر بسيط :-
أ- وبعد نشر حقيقة عقيدتهم من المراجع الموثقة بالصوت والصورة و الفيديو لم يعد هناك مجال للقول بانهم اهل بدعة - بل هى عقيدة متكاملة لم يقول بها الله ورسوله ولا وحيه وانما هى من يهودى واولياء الشيطان على مر الزمان
ب - الجاسوس والعميل فى كل زمان ومكان يتظاهر بالصلاح و مشاركة المجتمع المزروع فيه احسن عادته وتدينه وصفاتة ويحاول اتلا يكون بلا اخطاء حتى يشهدل له الجميع بانه صالح وثقة ومواطن صالح وقلبه كله حقد ويعمل على تدمير وتخريب المجتمع المزروع فيه
جـ - كل الروايات الصحيحة التى رووها ولها نظير او قرين من الرواة غير الشيعة من اجل اتقان التظاهر المصداقية والموثوقية فيقوم الراوى الشيعى برواية الالاف الروايات الصحيحة عمدا والتى يعرفها العلماء حتى يصدقوه و يوثقوه بعدها يتمكن من دس وغرس عدد من الروايات الموضوعة والتى تساند وتؤسس لعقيدة ودين الشيعة الروافض فيدونها العلماء فى كتبهم.

4- هذه الروايات الموضوعة تتسبب فى زرع الشك و الفتنة فى صفوف اهل السنة وهى التى سببت وتسبب فى تشيع البسطاء وقليلى المعرفة من اهل السنة امس واليوم وغدا ما دامت موجودة فى كتب اهل السنة ولم يحكم بوضعها لمصلحة عقائد الشيعة من رواة شيعة كذابين لخدمة مذهبهم ودينهم الرافضى

فهى الطعم والسنارة التى يصطاد بها علماء ومحاورى الروافض البسطاء من المسلمين فلذلك هم دائمى استخدامها حتى فى كتبهم الموجهه للروافض

هذه الروايات والمزروعة و الموضوعة عمدا منذ اكثر من 1300 هى كنز الاباء واجداد الروافض والتى يجنون بها الثمار امس واليوم وغدا

وهذا البحث لانهاء حجية هذه الروايات الموضوعة عمدا من الشيعة
فنحن هنا لانتكلم عن حديث صحيح او ضعيف بل هى كلها موضوعات عمدا لخدمة دين الشيعة الروافض من الرواة الشيعة الكذابين لمصلحة عقيدتهم او الرواة الوضاعين المعروفين

الخلاصة :-
اى رواية فى كتب السنة تؤسس لدين الشيعة فى الولاية او الوصى او سب الصحابة او امهات المؤمنين او مثالب الصحابة او تعظم فى الشيعة وفى سند الرواية راوى متهم بالتشيع او الرفض او متهم بوضع الحديث تلقى بها جانبا فى موضوعات وليست بحديث لوجود راوى شيعى فى سند الرواية

al3wasem
03-09-2010, 05:25 AM
اخطر ما فى الامر ان الرواة المتهمين بالتشيع
والذين تظاهروا بالصدق حتى ياخذ عنهم الرواة المعتبرين لتدخل رواياتهم كتب المسلمين
ومن نتيجة ذلك دسوا احاديث تخدم دين الشيعة ويؤسس لمذهب الروافض

وهى الاحاديث التى يستخدمونها امس واليوم وغدا لفتنة الجهلاء من اهل السنة ولجذب الناس لدينهم الرافضى

ويجاهرون فى كل مكان ان مذهب اهل السنة يثبت صحة مذهبهم وعقائدهم

وكل هذه الروايات فيها رواة شيعة او رواه معروفين بالكذب ووضع الاحاديث اشتروا ذممهم لدس الروايات التى تخدمهم



تارك التقية كافر مشرك لا دين ولا إيمان له:

روى الرافضة عن جعفر الصادق أنه قال: «تسعة أعشار الدين في التقية، ولا دين لمن لا تقية له» (الكافي 2/172).

في الأصول من الكافي (باب التقية 2/217 و219): «التقية ديني ودين آبائي ولا إيمان لمن لا تقية له».

بل رووا عن الصادق أنه قال:
«لو قلت إن تارك التقية كتارك الصلاة لكنت صادقاً»
(بحار الأنوار75/421 مستدرك الوسائل12/254 فقيه من لا يحضره الفقيه2/80 السرائر للحلي3/582 وسائل الشيعة16/211 مجمع الفائدة5/127 للأردبيلي المكاسب المحرمة2/144 كتاب الطهارة4/255 للخوئي بحار الأنوار50/181).

واعتبر الخوئي هذه الرواية والتي قبلها من الروايات المتواترة (كتاب الحج5/153).


فقه الرضا (عليه السلام): عليكم بالتقية
فإنه روي " من لاتقيه له لادين له ".
وروي " تارك التقية كافر ".
وروي: " إتق حيث لا يتقي، التقية دين منذ أول الدهر إلى آخره ".
بحار الانوار ج 75 ص 374
مستدرك سفينة البحار على النمازى ج 10 ص 417
فقه الرضا لابن بابويه القمي ص338

بل جعلوا ترك التقية كالشرك الذي لا يغفره الله.

فرووا عن علي بن الحسين أنه قال: «يغفر الله للمؤمن كل ذنب، يظهر منه في الدنيا والآخرة، ما خلا ذنبين: ترك التقية، وتضييع حقوق الإخوان»
(تفسير الحسن العسكري ص321 وسائل الشيعة11/474 بحار الأنوار72/415 ميزان الحكمة محمد الريشهري2/990).


قال الصادق (عليه السّلام) :« لا دين لمن لا تقية له ، وان التقية لأوسع ما بين السماء والأرض
665|19 من كتاب التقية للعياشي :


3255 ( 12 ) ك 374 ج 2 - جامع الاخبار من كتاب التقية للعياشي عن الصادق عليه السلام أنه قال لا دين لمن لا تقية له وان التقية لأوسع ما بين السماء والأرض وقال عليه السلام من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يتكلم في دولة الباطل الا بالتقية ...
وعنه عليه السلام قال إذا تقارب الزمان كان أشد للتقية .
جامع احاديث الشيعة ج 14 ص 507

[ 14043 ] 14 جامع الاخبار: من كتاب التقية للعياشي، عن الصادق عليه السلام، انه قال: " لا دين لمن لا تقية له، وان التقية لاوسع ما بين السماء والارض ".
وقال عليه السلام: " من كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فلا يتكلم في دولة الباطل الا بالتقية ".
وعنه عليه السلام قال: " إذا تقارب الزمان (1) كان اشد للتقية ".
مستدرك الوسائل للطبرسى ج 12 ص 256
جامع الاخبار بن محمد السبزوارى ص 254

al3wasem
03-09-2010, 05:25 AM
تجميع للرواة المتهمين بالتشيع والرفض و والكذب والوضع .....
وسيتم نشرة ورينا يوفق اخواننا المتخصصين فى علم الحديث
المساعدة قى تاصيله

لسبب بيسط ان كل مراجع الشيعة من وقت تدوينها كانت ممنوعة من النشر وهى سرية فظلت عقيدتهم سرية لايعلم عنها احد

فعندما تم نشرها من 30 سنة مضت وتعرفنا على حقيقة عقيدة الشيعة الحقيقة

اولا : لايمكن القبول الاستمرار فى توثيق الرواة الشيعة لان عقيدتهم تامرهم بالكذب المتعمد على كل المخالفين لهم ( اهل السنة) بل ومن يترك الكذب ( التقية ) يعتبر كافرا عند الشيعة

ثانيا محرم علينا ان ناخذ رواة الكذابين
محرم علينا ممن يعتبرك كافرا بن زنا
محرم علينا ان ناخذ ديننا ممن يعتقد بتحريف القران
وهواصل من عقيدة الشيعة منذ نشأتها

ثالثا لا يمكن ومحرم ان تاخذ دينك ممن يكفر بعقيدتك ولا يعتقدها بل يعتقد ويدين بخلافها


رابعا ان كل الرواة الشيعة ما هم الا جواسيس وعملاء تظاهروا برواية الالاف الروايات الصحيحة حتى يوثق بهم ويوثقوا حتى يتمكنوا من دس الروايات التى تقوم عليها العقيدة الشيعية والتى ياتوا بها من كتب السنة 90% بها رواة الشيعة

هذه الروايات لااصل لها الا فى عقيدة الشيعة وابن سبأ ولم يقول بها رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما

al3wasem
03-09-2010, 05:26 AM
المطلب الأول: الرواة الشيعة:

سأكتفي بإيراد نموذجين لرواة الشيعة، ونموذجين آخرين للمصنفات الشيعية، لا بقصد الحصر لأثر نزعة التشيع في الكتابة التاريخية بقدر ما أقصد منها إبراز نموذج لأثر هذه النزعة في مروياتنا ومصنفات أسلافنا .
(أ) لوط بن يحيى (أبو مخنف) وهو من رواة المتقدمين (ت 157 هـ) والمكثرين حتى بلغت مروياته في تاريخ الطبري رواية، وفي فترة مهمة من فترات التاريخ الإسلامي ابتدأت من وفاة الرسول حتى سقوط الدولة الأموية سنة 132هـ .
وهذا الراوي غارق في التشيع من أخمص قدميه حتى شحمة أذنيه ولهذا قال عنه ابن عدي: شيعي محترق .
ولئن كان أمره مكشوفا لعلماء الجرح والتعديل وأرباب التاريخ المتقدمين، فليس الأمر كذلك لبعض المؤرخين المتأخرين الذين تناقلوا مروياته دون نظر أو تمحيص، ويكشف لنا المتقدمين حقيقته فيقول ابن معين: ليس بشيء .
وقال ابن حيان: رافضي يشتم الصحابة ويروي الموضوعات عن الثقات .
وقال فيه الذهبي: إخباري تالف لا يوثق به ومثله قال ابن حجر .
أما ابن عدي فقد فضل القول فيه فقال: حدث بأخبار من تقدم من السلف الصالحين، ولا يبعد منه أن يتناولهم، وهو شيعي محترق صاحب أخبارهم، وإنما وصفته للاستغناء عن ذكر حديثه فإني لا أعلم من الأحاديث المسندة ما أذكره ، وإنما له من الأخبار المكروه الذي لا أستجيز ذكره .
وقد ذكره العقيلي في الضعفاء مشيراً إلى تضعيف ابن معين له .
تلك نصوص تكفي لإدانة أبي مخنف وتعرف بها وإليكم ما يثبت إدانته من خلال بعض مروياته وسأقتصر كذلك على نموذجين.
الرواية الأولى في سقيفة بني ساعدة :
ذكر الطبري ضمن أحداث سنة (11) للهجرة خبر ما جرى بين المهاجرين والأنصار في أمر الإمامة في سقيفة بني ساعدة- بسنده عن أبي مخنف قال:
اجتمعت الأنصار في سقيفة بني ساعدة، فقالوا: نولي هذا الأمر بعد محمد عليه السلام سعد بن عبادة، وأخرجوا سعداً وهو مريض، فلما اجتمعوا تكلم فيهم بصوت ضعيف كان يبلغ القوم عنه ابن له أو بعض بني عمه، وكان مما قاله – بعد أن ذكره سابقة الأنصار وجهادهم وأن لهم سابقة في الدين وفضيلة في الإسلام ليست لقبيلة من العرب !! وأن العرب دانت لرسول الله بأسيافهم وتوفي الله رسوله وهو راض الناس " .
ثم إن القوم أجابوه بأجمعهم: أن قد وفقت في الرأي وأصبت في القول ولن نعدوا ما رأيت ونوليك هذا الأمر، ثم ترادوا الكلام بينهم فقالوا: فإن أبت مهاجرة قريش فقالوا: نحن المهاجرون وصحابة رسول الله الأولون ونحن عشيرته وأولياؤه فعلام تنازعوننا هذا الأمر بعده !
فقالت طائفة منهم: فإنا نقول إذاً: منّا أمير ومنكم أمير، ولن نرضى بدون هذا الأمر أبداً، فقال سعد بن عبادة حين سمعها : هذا أول الوهن .
وأتى عمر الخبر فأقبل إلى منزل النبي ، فأرسل إلى أبي بكر وأبو بكر في الدار، وعلي بن أبي طالب دائب في جهاز رسول الله وبعد مجيئه تكلم أبو بكر، ثم عمر، ثم قام الحباب بن المنذر فتكلم، ومما قال:
" يا معشر الأنصار املكوا على أيديكم ولا تسمعوا مقالة هذا وأصحابه فيذهبوا بنصيبكم من هذا الأمر، فإن أبوا عليكم ما سألتموه فأجلوهم عن هذه البلاد .. فأنتم والله أحق بهذا الأمر منهم ... إلى أن قال: أنا جذيلها المحكك وعذيقها المرجب، أما والله لئن شئتم لتقيدنها جذعة، فقال عمر: إذاً يقتلك الله ! قال: بل إياك يقتل ... .

وعن أبي مخنف قال عبد الله بن عبد الرحمن: فأقبل الناس من كل جانب يبايعون أبا بكر وكادوا يطؤون سعد بن عبادة، فقال ناس من أصحاب سعد، اتقوا سعداً لا تطؤوه، فقال عمر: اقتلوه قتله الله ! ثم قام على رأسه فقال: لقد هممت أن أطأك حتى تندر عضدك، فأخذ يعد بلحية عمر فقال: والله لو حصصت منه شعرة ما رجعت وفي فيك واضحة، فقال أبو بكر: مهلا يا عمر!

الرفق ها هنا أبلغ، فأعرض عنه عمر ، وقال سعد: أما والله لو أن بي قوة ما أقوى على النهوض لسمعت مني في أقطارها وسككها زئيراً يحجرك وأصحابك ... الخ .

هذه مقتطفات من رواية أبي مخنف الطويلة في حادثة السقيفة ويظهر منها التعدي على الصحابة وتصويرهم بصورة لا تليق بمن هو أقل منهم من صالحي المسلمين فكيف بخيار الأمة وأصحاب رسول الله ؟
فهو يصوّر القضية صراعا على السلطة يتناسى معه الأصحاب كل فضيلة وسابقة في الدين لمن سواهم ، وهل يليق بالأنصار أن ينسبوا لأنفسهم فضلا دون المهاجرين فيعتبروا أنفسهم أصحاب سابقة في الدين وفضيلة في الإسلام ليست لقبيلة من العرب!
وهو يعلمون تقديم المهاجرين عليهم في القرآن، أو أن يستبدوا لهذا الأمر دون الناس ؟

وهل يعقل أن يعتبر زعماء الأنصار أن اختيار أمير من المهاجرين وآخر من الأنصار أول الوهن !
كما يلاحظ رائحة التشيع التي تفوح من الرواية وأبو مخنف يبرز عليا وحده مهتما بجهاز رسول الله ، وغيره من أمثال أبي بكر في داره وعمر لا يعلم حتى يأتيه الخبر؟

وليت شعري أيليق بنبلاء الرجال الذين جمع الله قلوبهم على التقى، وآخى الرسول بينهم حتى كان الرجل منهم يرث أخاه بعد موته – حتى نسخ ذلك – هل يليق بهؤلاء أن تصدر منهم لإخوانهم عبارات الجلاء عن بلادهم ؟ " فإن أبو عليكم ما سألتم فأجلوهم عن هذه البلاد " .

أما إعادة نعرات الجاهلية، فتلك قد اندثرت في نفوس أولئك الأخيار، لكنها حية في نفوس الشعوبيين وأصحاب النزعات المذهبية المنحرفة، وبالتالي يحاولون إسقاطها على أولئك القرون الظاهرة وهم منها براء .

وهكذا تمتلئ الرواية بألفاظ المهاترة والكلمات البذيئة ، بل ربما وصلت إلى الاعتداء والضرب بين الصحابة! وتلك آفة الروايات المختلقة، وهي أثر من آثار معتقد الشيعة في سب الصحابة والنيل منهم، فهل ينتبه قرّاء التاريخ لمثل هذه المرويات الساقطة، وهل يستتبع ذلك همم عالية لنقدها سنداً ومتناً ؟!

خاصة إذا علم أن هناك مرويات أخرى في مصادر أخرى، وعن طريق رواة موثقين في هذه الحادثة أو غيرها .

الرواية الثانية: في قصة الشورى :
وقد ساقها الطبري في تاريخه بسند فيه" أبو مخنف " وبمتن طويل أقتبس منه الفقرات التالية :
قال العباس لعلي (رضي الله عنهما) – بعد أن حدّد عمر الستة النفر الذين تكون فيهم – لا تدخل معهم، قال علي: أكره الخلاف، فقال له العباس: إذاً ترى ما تكره .
وهكذا يبدأ أبو مخنف الرواية بامتعاض العباس من دخول علي ويحذره مما يكره إن قبل، وكأنه بذلك يصوّر العباس مدركاً لأمر غاب عن علي، وأن الأمر مبيت على غير ما يأملون ؟! قال علي للعباس – حين تلقاه – عدلت عنّا، فقال: وما علمك ؟
قال: قرن بي عثمان، وقال: كونوا مع الأكثر فإن رضي رجلان رجلاً، ورجلان رجلاً، فكونوا مع الذين فيهم عبد الرحمن بن عوف، فسعد لا يخالف ابن عمه عبد الرحمن، وعبد الرحمن صهر عثمان ، فلو كان الآخران معي لم ينفعاني، بله أني لا أرجو إلا أحدهما … فرد عليه العباس مذكرا بما قاله له حين سمي في الستة ثم أوصاه قائلا: احفظ عني واحدة: كلما عرض عليك القوم فقل: لا ، إلا أن يولوك، واحذر هؤلاء الرهط فإنهم لا يبرحون يدفعوننا عن هذا الأمر حتى يقوم لنابه غيرنا ... فقال علي: أما لئن بقي عثمان لأذكرنه ما أتى، ولئن مات ليتداولنها بينهم ، ولئن فعلوا ليجدني حيث يكرهون .

وأعتقد أن ما ورد في الرواية من عبارات نابية غريبة، واتهام مشين بين الصحابة كاف لسقوطها متناً، فضلا عن سقوطها سنداً!!

كما ورد في الرواية أن عبد الرحمن بن عوف دعا علياً فقال: عليك عهد الله وميثاقه لتعملن بكتاب الله وسنة رسوله وسيرة الخليفتين من بعده ؟ قال: أرجو أن أفعل وأعمل بمبلغ علمي وطاقتي، ودعا عثمان فقال له مثل ما قال لعلي، قال: نعم فبايعه، فقال علي: حبوته حبو دهر ، ليس هذا أول يوم تظاهرتم فيه علينا، فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون، والله ما وليت عثمان إلا ليرد الأمر إليك، والله كل يوم هو في شأن … .

وهذا الجزء من الرواية لا يختلف في غرابته عما قبله، وقد كفانا الحافظ ابن كثير مؤنة الرد عليه، حيث أبان في تاريخه بكلام جزل تفرد الرواة الشيعة وغيرهم من القصاص برواية هذه الأخبار الساقطة حيث قال ما نصه :
" وما يذكره كثير من المؤرخين كابن جرير وغيره عن رجال لا يعرفون أن علياً قال لعبد الرحمن: خدعتني، وإنك إنما وليته لأنه صهرك وليشاورك كل يوم في شأنه …

إلى غير ذلك من الأخبار المخالفة لما ثبت في الصحاح فهي مردودة على قائليها وناقليها، والله أعلم.
والمظنون بالصحابة خلاف ما يتوهم كثير من الرافضة وأغبياء القصاص الذين لا تمييز عندهم بين صحيح الأخبار وضعيفها ومستقيمها وسقيمها وميادها وقويمها والله الموفق للصواب .

وهكذا تمتلئ الرواية بكثير من الأخطاء والتجاوزات والمغالطات ويكشف عورها غيرها من الروايات الصحيحة .

(ب) هشام بن محمد بن السائب الكلبي :
وهذا راو آخر من رواة الشيعة، وممن أكثر الرواية عنهم إمام المؤرخين ابن جرير الطبري، إذ بلغت رواياته في تاريخ الطبري ما يقرب من ثلاثمائة رواية شملت تاريخ الأنبياء والسيرة النبوية وتاريخ الخلفاء وطرفا من أخبار الدولة الأموية .
وقد تحدث أئمة الجرح والتعديل عن تشيعه وغرابة مروياته قال العقيلي: حدثنا عبد الله بن أحمد قال: سمعت أبي يقول: هشام بن محمد بن السائب الكلبي من يحدّث عنه؟! إنما هو صاحب سمر ونسب، ما ظننت أن أحداً يحدّث عنه .

وقال عنه ابن حبان: من أهل الكوفة، يروي عن أبيه ومعروف مولى سليمان والعراقيين العجائب والأخبار التي لا أصول لها، وكان غالياً في التشيع ، وأخباره في الأغلوطات أشهر من أن يحتاج إلى الإغراق في وصفها .
وقال الذهبي: هشام لا يوثق به، ونقل عن ابن عساكر قوله: رافضي ليس بثقة، مات سنة أربع ومائتين، وقيل: أن مصنفاته أزيد من مائة وخمسين مصنفاً ؟! .


وهاك نموذجين من مروياته:

النموذج الأول: اتهام معاوية باختلاق الكتب:
روى الطبري من حديث هشام عن أبي مخنف: أن معاوية لما أيس من قيس أن يتابعه على أمره شق عليه ذلك لما يعرف من حزمه وبأسه وأظهر للناس قيله أن قيس بن سعد قد تابعهم فادعوا الله له وقرأ عليهم كتابه الذي لان له فيه وقاربه، قال: واختلق معاوية كتابا من قيس بن سعد فقرأه على أهل الشام.
ثم أورد الطبري نص الخطاب، وموقف علي بن أبي طالب واستنكاره لذلك، ثم رد قيس بن سعد عليه، وما جرى بينهما من محاورة في كلام يطول .
هكذا يقتفي هشام أثر شيخه أبي مخنف في النيل من الصحابة وتشويه صورتهم، مستخدما في ذلك تزوير الحقائق، وهل بعد اتهام معاوية باختلاق الكتب لتدعيم موقفه شيء ؟!

النموذج الآخر: وصف معاوية بأوصاف مشينة
وفي مقابل الصورة الأخرى يختلق هشام رواية أخرى، يتهم فيها معاوية – على لسان قيس بن سعد – بالزيغ والضلال، وقول الزور، بل وفوق ذلك بكونه طاغوتا من طواغيت إبليس ؟! وإليك قطعة من نص هذه الرسالة :
" ... من قيس بن سعد إلى معاوية بن أبي سفيان أما بعد: فإن العجب من اغترارك بي وطمعك في واستسقاطك رأيي، أتسومني الخروج من طاعة أولى الناس بالإمرة، وأقولهم للحق، وأهداهم سبيلا، وأقربهم من رسول الله وسيلة، وتأمرني بالدخول في طاعتك، طاعة أبعد الناس من هذا الأمر، وأقولهم للزور، وأضلهم سبيلا وأبعدهم من الله عز وجل ورسوله ، ولد ضالين مضلين، طاغوت من طواغيت إبليس !! ... .

أكتفي بهذين النموذجين من رواة الشيعة، وأكتفي بهذه النماذج الواقعية من مروياتهم، لأن الدراسة لا تهدف إلى حصر النماذج والمرويات قدر ما تهدف إلى إبراز النزعة وأثرها في المرويات التاريخية، لأنتقل بعد ذلك إلى نماذج المصادر الشيعية وما تفصح به من غثاء المرويات السقيمة والأخبار الواهية والتشويه المتعمد خير قرون الأمة !

نزعة التشيع وأثرها في الكتابة التاريخية لسليمان بن حمد العودة

al3wasem
03-09-2010, 05:27 AM
فجميع الرواة الشيعة الموجودين فى متن كتب اهل السنة عملوا كعملاء وجواسيس لمذهب الشيعة تظاهروا بالصدق (تقية ) وتضاهروا بحسن الخلق ( تقية) وتظاهروا بالصلاة والزكاة والعبادات (تقية) وتظاهروا باتباع الدين والسنن حتى وثق بهم العلماء والناس(تقية) فرووا الاف الروايات والاسانيد الصحيحة حتى يوثقوا حتى يتمكنوا من دس روايات تخدم المذهب الشيعى وتزرع الفتن فى المسلمين امس واليوم وغدا

فكانت عقائدهم ومراجعهم كلها سرية وممنوعة حتى 30 سنة مضت عندما امر الهالك الخومينى بطبعها فوفقنا على حقيقة عقيدته منذ سنة 90هـ وحتى الان
وهى التى كانت خافية على كل من دون الحديث البخارى - مسلم - الترميذى - النسائى - بن ماجة - ابو داود - البيهقى - وكلهم لم تجد واحد منهم يذكر شى عن الكافى او من لا يحضره الفقية او غيرة للتعرف على حقيقة دين الشيعة

كل رواية من هذه الانواع وفيها راوى شيعى فهى وضع لان دينة يامره بهذا الكذب والدس لمصلحة المذهب وهو مثاب عليه وله فى كذبه ودسه هذا الجنة
فكل روايات الامامة والولاية - غدير خم - الغلوا فى اهل البيت - كسر الضلع - حرق البيت - فدك - الطعن فى الصحابة - روايات المظلوميات
اذا وجدت فيها راوى شيعى فهى موضوعة منه عمدا خضوعا لدينة وعدم عقيدتة فى دين الاسلام ابتدأ

فهل تقبل رواية اليهودى عن رسول الله لتتخذها دينا لا لانه يكذب ليضلك وهو كافر بدينك وعقيدتك فله عقيدة اخرى يدين بها
هل تقبل رواية النصارى عن رسول الله لتتخذها دينا لا لانه يكذب ليضلكوهو كافر بدينك وعقيدتك فله عقيدة اخرى يدين بها
هل تقبل رواية الشيعى عن رسول الله لتتخذها دينا لا لانه يكذب ليضلك وهو كافر بدينك وعقيدتك فله عقيدة اخرى يدين بها
هل تقبل رواية الكافر عن رسول الله لتتخذها دينا لا لانه يكذب ليضلك وهو كافر بدينك وعقيدتك فله عقيدة اخرى يدين بها
هل تقبل رواية المشرك عن رسول الله لتتخذها دينا لا لانه يكذب ليضلك وهو كافر بدينك وعقيدتك فله عقيدة اخرى يدين بها

al3wasem
03-09-2010, 05:28 AM
اكثر من 95% من الروايات التى يستند عليها الشيعة الان وقديما فى كتبهم من اهل السنة للدلالة على صحة مذهبهم والطعن فى الصحابة هى من وضع هؤلاء الرواة ....
والباقى ممن تشترى ذممهم ترغيبا او ترهيبا من الكذابين والوضاعين للاحاديث


ولذاك قسمته الى مجمل اسماء الرواة الشيعة والرافضة
ومعجم لجمع ما يمكن جمعه عن كل راوى من الجرح والتعديل والروايات التى رواها هذا الراوى الشيعى



ومشروع للمستقبل ان كان هناك تيسير من الله وفى العمر بقية جمع جميع روايتهم فى كتب اهل السنة فى كتاب منفصل لدراستها وترقيمها والبحث فيها حتى نقضى على حجة الشيعة والمستبصرين الدائمة فى القول




إن مذهباً يثبت نفسه من كتب مخالفيه أحق أن يتبع , وإن مذهبا يحتج عليه بما في كتبه فيلجأ للتأويل والتحوير أحق أن يتجنب عنه .


فهل عرفتى الان كنز الشيعة الروافض المدفون فى كتبنا الحديث والسيرة والتاريخ


فهى من عمل ووضع اجدادهم الرواة الشيعة الروافض الخونة(بالتقية) والعملاء الكذابين الوضاعين للروايات لنصرة مذهب الشيعة بالكذب والبهتان.....


وهى تؤتى اكلها على مر السنين بخداع وتضليل المسلمين



والله المستعان على اجتثاث هذه الروايات الافاعى والعقارب التى تلدغ ايمان المسلمين فى كتب اهل السنة والجماعة حماية لعقيدة ووحده الامة من عمل المفسدين

al3wasem
03-09-2010, 05:29 AM
الكذب فرض عين على كل شيعى رافضى منذ بن سبأ اليهودى 30 هـ
ومئات الرويات عن ائمتهم التى اقسموا على صحتها وتواترها فى كتبهم المعتبرة تؤيد هذا وبالوثائق

فهل ناخذ ديننا عن الكذابين ؟؟؟؟ لا

فهل ناخذ ديننا ممن يعتبرنا نحن المسلمين واى بشر غير الشيعة كفرة وانجاس واولاد زنا ؟؟؟ لا

الرواة الشيعة فى كتب السنة ساقطى العدالة تماما بالدليل والبرهان وبالصوت والصورة والوثائق


كيف يصلح العمل و القلب كذوب حقود
وكيف يكون اللسان صدوق و القلب خائن فاسد
وكيف تأتمن خائن كذاب فاسد القلب والعقيدة على رواية لرسول الله
وكل احاديث الفتن و الغلوا صدرت من صنفين:-
1- من الرواة الشيعة الروافض الكذابين يزرعها خدمة لعقيدته الشيطانية
2- الرواة الوضاعين الكذابين المدلسين من اجل المال او الضغط والترهيب من الروافض او الفسق والحقد فالكذب دين الشيطان

al3wasem
03-15-2010, 08:10 AM
روابط بالموضوعات ذات الصلة


بعد نشر مراجع دين الشيعة فهل مازلنا نعتبر الراوة الشيعة من اهل البدع؟
http://www.sd-sunnah.com/vb/showthread.php?t=5863
التشيع دين متكامل الاركان ولم يكن بدعة ولم يكن مذهب ؟؟؟
http://www.sd-sunnah.com/vb/showthread.php?t=5862
الرواة الشيعة والرافضة والكذابين الوضاعين للحديث تحت الدراسة
http://www.sd-sunnah.com/vb/showthread.php?t=5861
الكذب فرض عين على كل شيعى ولا عدالة لكل الرواة الشيعة فكلهم كذابين
http://www.sd-sunnah.com/vb/showthread.php?t=5860