المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وفعلها القسيس المصرى - ونشر روايه تيس عزازيل فى مكه - لاهانه الرسول



راصد التنصير
09-19-2008, 11:48 PM
http://up107.arabsh.com/s/2d8a1vaz13.jpg (http://up107.arabsh.com/)
http://up107.arabsh.com/s/7t5crtufpn.jpg (http://up107.arabsh.com/)

تيس عزازيل في مكة

رواية : للاب يوتا

أهداء

اهدي هذه الرواية الي الدكتور يوسف زيدان مؤلف رواية عزازيل واهداء خاص الي زغلول النجار .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وفاء بالوعد

سبق ان وعدت بتاريخ 17 أغسطس 2008 بكتابه هذه الرواية ذكرت ذلك علي مواقع النت تحت عنوان سنقدم قريبا علي النت رواية تيس عزازيل في مكة وذكرت السبب الذي دفعني الي كتابة الرواية كما هو في المقال الذي امامكم



سنقدم قريبا علي النت رواية تيس عزازيل في مكة



بقلم : الاب يوتا

11 مسرى 1724 للشهداء - 17 أغسطس 2008 ميلادية

--------------------------------
ان ما ستقرأة لم يكتب فى الدنمارك ولا ايطاليا ولا السويد انه لم ينشر فى امريكا
ولا تل ابيب بل كتب ونشر فى جمهورية مصر العربية التى يسكنها 75 مليون مسلم انه كتب فى بلد الازهر انه كتب فى بلد المائة الف ماذنة انه كتب بين ظهرانيكم يا مسلمى مصر يا اخوان يا مسلمين يا جماعاة اسلاميه يا علماء الاسلام وشيوخه انه كتب داخل كنيسة الفسق والفجور والدعارة
انه كتب بقلم اخس الخلق وانجسهم انه كتب بيد شنودة وخنازيره ان ما ستقرأه اما موت او حياة
فالامر لم يعد قتل المسلمين فى المسجد بسلاح الكنيسه كما حدث فى الزاوية الحمراء ولم يعد قتل مسلم فى ابو فانا او قتل مسلمة لم تريد العودة الى عبادة الصلبان لم يعد مقال يفترى على الاسلام وانه انتشر بالسيف ولم يعد مسرحية تمثل داخل الكنيسة بتمويل من شنودة للتهكم على الاسلام ولم تعد قناة فضائيه يمولها شنودة خارج مصر ويديرها خنزير فى صورة قس لسب الاسلام والرسول والمسلمين لم يعد اعتراض وتهكم على العفة والحجاب من كلب اجرب لم تعد عصابات يقودها شنودة تتأمر على من مصر ومسلميها من الخارج ولم تعد اعتداءات على اعراض واموال واراضى المسلمين .
لقد تخطى شنودة كل هذا لقد امسينا لنرى نبينا ورسولنا صلى الله عليه وسلم يسب امام اعيننا وعلى مشارف اسماعنا وداخل ارضنا نعم ما سنقرأة كتب بيد شنودة وكلابه وفى داخل وكر الدعارة والفسق والفجور داخل الكنيسة المصريه ان الفسق النصرانى الذى خطه شنودة فى هذا الكتاب لن يمر مر الكرام لن يكون هناك حق الجيرة ولا مكان للمواطنه لن يكون هناك اهل ذمة فلقد نقضوا العهد ولا عهد لهم بعد اليوم ان الفسق المكتوب بين دفتى الكتاب الذى كتبه شنودة وكلابة واسموه (تيس عزازيل فى مكة ) واستعاروا له اسم كاتب يدعى الاب يوتا سيكون هونهاية حقبة شنودة وخنازير.

الروايه احتفظ بها
لانكم لن تتحملوا قرائتها
الروايه ليست الا سيل من الشتائم
وتصوير علاقه جنسيه بين راهب
والسيده امنه بنت وهب
ام اشرف الخلق اجمعين
وسيل من الشتائم لسيدنا محمد
والسيده خديجه
وادعاء ان سيدنا محمد مسيحى
وانه تزوج اكثر من ستين مره
وكان يبادل ازواجه مع صحابته
اعتذر عن نقل الكلام الجارح
لكن عزائى ان ناقل الكفر ليس بكافر
وامالا ان يحرك المسلمين من غفلتهم

اقيم حمله للكشف حيل التنصير
ونشر مواقع رد الشبهات
والانتفاض لشرف رسول الله
عليه اذكى الصلاه والسلام
من يرغب الاشتراك فى المجموعه
يرسل لى رساله على الخاص
فانا احتاج مساعدتكم
http://lalltansir.maktoobblog.com
http://up107.arabsh.com/s/3cpspjlpjk.gif (http://up107.arabsh.com/)