المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الرد على شبهة كيف ينير القمر السماوات السبع



سيف الكلمة
07-14-2008, 03:28 AM
الرد على شبهة


القمر نور للسماوات السبع :
" أَلَمْ تَرَوْا كَيْفَ خَلَقَ اللَّهُ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقًا - وَجَعَلَ الْقَمَرَ فِيهِنَّ نُورًا وَجَعَلَ الشَّمْسَ سِرَاجًا " - نوح : ( 71 : 15-16)
فهل حقاً ينير القمرالسماوات السبع الطباق !!
و هل يضيء القمر المجرة و الكون المعتم بنوره ؟؟؟

و ماذا عن الشمس المعطوفة عليه ؟؟؟ هل هي أيضاً تنير الطبقات السبع ؟؟

الجواب

(بَلْ كَذَّبُوا بِمَا لَمْ يُحِيطُوا بِعِلْمِهِ وَلَمَّا يَأْتِهِمْ تَأْوِيلُهُ) يونس 39

1- القمر فيهن نورا1)
1 ) القمر فيهن نورا غير القمر ينيرهن فالقمر لا ينير السماء الدنيا فما بالك من السماوات السبع
لم يقل الله أن القمر لهن نورا بما يمكن أن يفهم منه أن القمر ينير السماوات
والقول فيهن يفيد البعضية
2) الذكاء العام قد يكون مرتفعا ولكن القدرة اللغوية محدودة أو القدرة الرياضية محدودة وهذا ليس عيبا فى الإنسان فكل ميسر لما خلق له وهذه القضية تحتاج لإدراكها إلى قدرة مساحية عادية أى ليست دون المستوى
فيستلزم لكى يكون القمر فيهن أى فى السماوات السبع أن تكون السماوات السبع كرات داخل بعضها أو صناديق داخل بعضها أيا كلن شكل الصندوق
بل يمكن أن يكون القمر فى اسطوانات داخل بعضها
القمر فى السماء الدنيا والسماء الدنيا نفسها فى السماء الثانية والثانية فى الثالثة وهكذا حتى تون السماء السادسة فى السابعة
وهى ليست اسطوانات أو مكعبات أو أى أشكال حجوم من داخل بعضها بل هى كرات من داخل بعضها
كرة داخل كرة داخل كرة وهكذا حتى نصل إلى السماء الدنيا نجد فيها القمر وهو فى النهاية فى كل الكرات جميعا
كما يستلزم فهم النص قدر محدود من القدرة اللغوية يكفى للتفريق بين كلمة فيهن التى تفيد البعضية وكلمة مثل لهن التى يمكن أن تفيد إنارة السماوات

والقمر نور بمعنى أنك حين تكون قريبا منه يأتى إليك نوره
ولم تقل الآية الكريمة أن القمر ينير السماوات بل نور فيها
فالتعبير القرآنى دقيق والفهم غير دقيق
والقدرات المساحية واللغوية عند الملحد محدودة أو على الأقل لم توظف بطريقة محايدة


2- الشمس سراجا


سراج أيضا تعنى منير بذاته
ولا تعنى أيضا أنه ينير السماوات والأرض
وجعل الشمس سراجا
هل الشمس سراج إم لا
هل تنير بذاتها أم تنير نورها من غيرها
هل قالت الآية أن ضوء الشمس يغمر السماوات ويضيئها
الفهم الناقص يتسبب فى مثل هذه الشبهات
نفس الخطأ وقع فيه الزميل الختيار تعميم ما لا يلزم تعميمه بدون دليل على هذا التعميم من النص
أو تحميل النص أكثر مما تحتمل كلماته

مايز الله سبحانه وتعالى بين الشمس والقمر في الوصف .
وفي جميع الآيات قصر وصف السراج على الشمس...
ولم يرد أبدا وصف القمر بالسراج
ومعلوم أن كل سراج منير....وليس كل منير سراج .