المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لماذا الفرقة ؟



ابو رهف
02-06-2007, 04:21 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

وهابية .. شيعة .. صوفية ... وهذه الطريقة القاديانية وهذه النقشبندية .. وطريقة شاذلية .. دروز وعلوية .. بابية وبهائية .. قدرية ودهرية ومجسمة ومعطلة ومعتزلة

مذاهب وطرق .. تشتت وفرقة .. هذا يكفر هذا وهذا يستحل دم ذاك .. اختلاف وتناحر وتمزق

لماذا ؟

هل الاسلام الذي أتى به سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ناقص حتى نكمله بطرق ومذاهب ؟

هل لدينا مصادر تشريعية وتعاليم إلاهية نستقيها من غير القرآن الكريم والسنّة النبوية ؟

لماذا هذه المسميات الدخيلة على دين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ؟

لماذا هذا التحزب و إلاهنا واحد وديننا واحد وعقيدتنا واحدة وكتابنا واحد ورسولنا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم واحد .. ومن كان عنده اختلاف معنا في ذلك فهو ليس منا ..

وليس له أن ينتسب بفرقته إلى ديننا .. فالدين عند الله الإسلام .. ودين الاسلام كامل لا يحتاج لزيادة


لماذا المسميات الجديدة ؟

حتى بين المسلمين المتمسكين بالكتاب والسنة .. لماذا نقول عنهم سلفيون ؟
ألا يكفيهم لقب المسلمين ؟

هذه الفرقة بين المسلمين لم تجعل المسلمين كما وصفهم رسول الله صلى الله عليه وسلم :
أنهم مثل الجسد الواحد

وتحققت من وراء هذه الفرقة والاختلاف والتحزب قول رسول الله صلى الله عليه وسلم حين وصفنا كغثاء السيل ..

من شهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله ..

ومن أقام الصلاة وآتى الزكاة وصام رمضان وحج البيت ..

من آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الأخر والقدر خيره وشره ..

من كان القرآن الكريم وأحاديث المصطفى صلى الله عليه وسلم هما شرعه ودستوره ..

من أخذ ما أحل الله وعمل بما أمر الله .. وتجنب ما حرم الله وما نهى عنه ..

من أحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ووقره ونصره وسلك سبيله ..

من قدر آل البيت وحفظ لهم مكانتهم بلا غلو وحفظ مكانة زوجاته أمهات المؤمنين ..
وحفظ مكانة أًصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم رضوان الله عليهم أجمعين
وعرف مكانة التابعين العلماء العاملين وسار على نهجهم ..

من تخلق بأخلاق الاسلام وعامل الناس بما يرضي الله ..

من تولى المسلمين و لم يتولى غيرهم ..

من فعل ذلك فهو مسلم .. إن مات على هذا الأمر يدخله الله الجنّة بإذنه ورحمته
ولا يحتاج لإضافات وزيادات وبدع وضلالات ومسميات ما أنزل الله بها من سلطان
حتى يدخل الجنّة .

لا يحتاج المسلم أن يكون غير مسلم حتى يرضى الله عنه ..

لا يحتاج المسلم أن يطلق على نفسه سلفي أو وهابي أو صوفي أو غير ذلك
ممن يشهدون أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله ليدخل الجنّة برحمة الله ..

لن نرى النصر والتمكين إلا إذا أصبحنا مسلمين فقط .. ننبذ كل المسميات واسباب الخلاف .. نتمسك بكتاب الله وسنّة المصطفى .. بلا إفراط ولا تفريط .

ديننا الإسلام وانتمائنا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم لا إلى العالم الجليل الفلاني ولا إلى صاحب الطريقة الفلانية ولا إلى الداعية والمجدد الفلاني ..
كلهم إن شاء الله فيهم الخير إلا من غير وبدل في دين الله منهم ..

ولكني لا أنتمي لأحد غير الاسلام ربي الله ومنهجي القرآن
وقدوتي رسول الله صلى الله عليه وسلم
أحب آل البيت وأحب أمهات المؤمنين وأحب صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم


هذه هي عقيدتي وهذا هو منهاجي .. إذاً أنا مسلم


__________________