المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قالوا أن النهي الوارد البناء على القبور اي فوقها و ليس حولها قلنا لهم



سلفي بكل فخر
07-07-2006, 06:24 PM
الشبهة الأولى

قال الصوفي

فان صح حديث النهي عن البناء على القبر فهو كالنهي عن القعود عليه ، فليس المراد به النهي عن القعود حوله لانه خلاف الظاهر وانما المراد منع الجلوس على القبر فقط . واما منع القباب من أجل هذا الحديث فهذا باطل لان بناءها يكون حول القبر ولا مانع من البناء حول القبر، وانما كان المنع في الحديث من البناء في القبر لا حوله

الجواب
اولا:
و لا شك يا أخوة أن الحديث صحيح فهو في أصح كتابين بعد القرآن وتلقته الأمة بالقبول و لم يطعن فيه إلا بعض القبورية المتأخرين من هلكو أمثال الكوثري فالحمد لله الذي لم يجعل لهم حجة تسوغ لهم البناء على القبور و اتخاذها مساجدا إلى الطعن في هذه الأحاديث الصحيحة.

ثانيا:
ادعى المخالف أن المنهي عنه في الحديث هو البناء فوق القبر فقط مستندا على أن النهي مقيد بكلمة "على " فلا بأس من أتخاذ المسجد بجنبها.
فأقول متوكلا على الله ان الذي يدعيه و الحمد لله خلاف الواقع فجل المشاهد و القباب و المساجد في العالم الإسلامي مبنية على القبور و ليس حولها و ما ذكره المخالف ما هو إلا محاولة منه للتملص من دلالة الادلة .

هذا من جه من جه أخرى إن كلمة على في الكتاب و السنة و لغة العرب تأتي لمعنى المجاورة ايضا فقد قال تعالى ((أَوْ كَالَّذِي مَرَّ عَلَى قَرْيَةٍ وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا)) فليس معنى ذلك أن هذا المار مر فوق جدران هذه القرية .

وقال تعالى ((وَلاَ تَقُمْ عَلَىَ قَبْرِهِ)) فهل معنى الآية نهي النبي صلى الله عليه وسلم عن القيام فوق قبور المنافقين دون القيام بجوارها ؟؟!!!

وقد روى أو داود أن النبي صلى الله عليه وسلم حضر جنازة امرأة ماتت في نفاسها (( فقام عليها للصلاة )) فهل معناه: أن النبي صلى الله عليه وسلم قام فوق هذه المرأة للصلاة

الحاصل أن هذه الشبهة باطلة و أن النهي في هذه الأحاديث شامل لجميع الصورة التي تعلل بها المخالف .
يتبع ،،،

المخضبي
12-16-2009, 10:01 PM
جزاك الله خيرونفع بك

أخى السلفي