المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : علماء الاشاعرة يقرون بأن الاشعري قال أن عقيدته هي عقيدة الامام احمد



احمد سعد
02-22-2006, 02:41 PM
اورد هذا الكلام كل من السبكي و ابن عساكر وهي عبارة((إن عقيدتي هي عقيدة الامام المبجل احمد بن حنبل )) قال السبكي هذه عبارة الشيخ أبي الحسن في غير موضع من كلامه . طبقات الشافعية 3/99

و نقل ابن عساكر عنه هذه الجملة في تبين كذب المفتري 150.

ولكن اهل الزيغ و الضلال ممن يوحي لهم الشيطان لم يقبلو ذلك فاهتدو إلى إنكار ان الاشعري كانت له ثلاثة مراحل الاولى مرحلة الاعتزال و الثانية الكلابية و هي العقيدة التي يتمسك بها الاشاعرة الان والثالثة هي اعتناقه لمذهب اهل السنة و الجماعة مذهب الامام احمد .

وقالو ان تأليفه لكتاب الابانة و رسالة إلى اهل الثغر و المقالات كانت في المرحلة الثانية والاخيرة و ادعو ان مذهب الامام احمد هو مذهب التفويض و التأويل.

و بما ان الاشاعرة يكنون احتراما كبيرا للعلامة بن حجر رحمه الله و يعتبرونه اشعريا زورا و بهتانا مع انه رد عليهم كثير من اعتقاداتهم و اصولهم في اكثر من موضع في كتبه .

وهذا المنقول ادناه احد اقواله التي دافع عنها و بين صحتها كما هو ظاهر يبين فيه ان عقيدة الامام احمد تخالف عقائد المتكلمين من اشاعرة و معتزلة في كلام الله و هي من اهم الصفات التي اختلف حولها اهل السنة مع المتكلمين بل هي جوهر الصفات المختلف حولها وإذا اثبتت كما يثبتها اهل السنة فكل ما سوها من الصفات يثبت و لا يبقى عذر و شبه في ردها

قال الحافظ بن حجر ((واختلف أهل الكلام في أن كلام الله هل هو بحرف وصوت أو لا فقالت المعتزلة لا يكون الكلام الا بحرف وصوت والكلام المنسوب إلى الله قائم بالشجرة- اي انه مخلوق وليس كلام الله على الحقيقة- وقالت الأشاعرة كلام الله ليس بحرف ولا صوت واثبتت الكلام النفسي وحقيقته معنى قائم بالنفس - فانكرت صفة الكلام لله تعالى ويلزمهم من ذلك وصف الله بالخرس جل الله عما يقولون لانهم لم يستطيعو إلى الان إيجاد فرق واضح بين الخرس و الكلام النفسي- وان اختلفت عنه العبارة كالعربية والعجمية واختلافها لا يدل على اختلاف المعبر عنه والكلام النفسي هو ذلك المعبر عنه واثبتت الحنابلة ان الله متكلم بحرف وصوت اما الحروف فللتصريح بها في ظاهر القرآن واما الصوت فمن منع قال ان الصوت هو الهواء المنقطع المسموع من الحنجرة وأجاب من أثبته بأن الصوت الموصوف بذلك هو المعهود من الآدميين كالسمع والبصر وصفات الرب بخلاف ذلك فلا يلزم المحذور المذكور مع اعتقاد التنزيه وعدم التشبيه وانه يجوز ان يكون من غير الحنجرة فلا يلزم التشبيه وقد قال عبد الله بن احمد بن حنبل في كتاب السنة سألت أبي عن قوم يقولون لما كلم الله موسى لم يتكلم بصوت فقال لي أبي بل تكلم بصوت هذه الأحاديث تروى كما جاءت)) فتح الباري 13/460
و أيضا ممن اقر بذلك الزبيدي الاشعري في كتاب إتحاف السادة المتقين 2/79 -80

الخلاصة :
1/ أن الله كلام بصوت و حرف منه بدا و اليه يعود انه سبحانه وتعالى يتكلم متى شاء و بما شاء.

2/ إن إثبات صحفة الحرف و الصوت لا تستلزم مشابهة الله لخلقة وإن اثبات اهل السنة للصوت و الحرف لا يماثل اثبات المعتزلة لان المعتزلة اثبتو الصوت و الحرف لكلام مخلوق و نحن اثبتنا الحرف والصوت صفات للباري عز و جل .

3/ ان الاشاعرة يتمسكون بمذهب تخلى عنه صاحبه فهل بعد ذلك ضلال .

الجميعابي
03-22-2006, 04:11 PM
الاشعري = ضال
الله اهدنا الى صراطك المستقيم

سلفي بكل فخر
06-05-2006, 08:43 PM
يرفع للفائدة