المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عبد الحميد المهاجر الحسين حجة الله في الأرض الحجة البالغة وزينب لسان هذه الحجة



أبو عبد الرحمن
02-07-2006, 04:32 AM
عبد الحميد المهاجر الحسين حجة الله في الأرض الحجة البالغة وزينب لسان هذه الحجة

الحمد لله

قال الله تعالى : ** يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم ** النساء 59

فقد أمر الله تعالى في الآية الكريمة بطاعته وطاعة رسوله صلى الله عليه وسلم وأولي الأمر منا .

فإن حصل النزاع فأخبرنا الله تعالى بالمخرج

فقال الله تعالى : ** فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا ** النساء 59

فإذا حصل نزاع فيكون الرد إلى طريقين لا ثالث لهما .

الأول أن نرد ذلك إلى الله

الثاني أن نرد ذلك إلى الرسول

فلم يجعل لنا طريق ثالثاً نرد ذلك إليه .

بعد هذا .

تأمل معي ما يقوله عبد الحميد المهاجر وهذا الغلو في الحسين وأخته زينب

حيث قال عبد الحميد المهاجر :

######

الحسين حجة الله في الأرض الحسين الحجة البالغة لله وزينب لسان هذه الحجة

حمل الملف الصوتي من هنا

http://www.laaba.com/uploads/76f3b99579.zip

أو من هنا

http://www.lahdah.net/uploads/524844030b.zip

الله سبحانه وتعالى يقول : ** فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا ** النساء 59

وعبد الحميد المهاجر يقول : الحسين حجة الله في الأرض الحسين الحجة البالغة لله وزينب لسان هذه الحجة .

ولا شك بأن الحسين رضوان الله عليه قوله له وزنه كغيره من الصحابة والعلماء لكن عند النزاع :

فقال الله تعالى ** فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا ** النساء 59

لا طريق ثالث .

أما عند عبد الحميد المهاجر فالحسين هو الحجة البالغة وزينب لسان هذه الحجة .

والله أعلم وأحكم

أبو عبد الرحمن