المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سؤال بارك الله فيكم



ضحى
02-10-2005, 06:40 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

أخواني هل هذا الكلام من كلام الصوفية ؟؟؟

......خامسا :من إذا قام إلى إليها - الصلاة - , و لكن مه هذا قد أخذ قلبه و وضعه بين يدي الله عز و جل ناظرا بقلبه إليه مراقبا له ممتلئا من محبته و عظمته كأنه يراه و يشاهده و قد اضمحلت تلك الوساوس و الخطرات و ارتفعت حجبها بينه و بين ربه , فهذا بينه و بين غيره في الصلاة أفضل و أعظم مما بين السماء و الأرض , و هذا في صلاته مشغول بربه عز و جل قرير العين.خلاص عرفت أنت في أي مرتبه شوف ثوابك ..........

و قد روى إذا قام العبد يصلى قال الله عز و جل " ارفعوا الحجب" فإذا التفت قال ارخوها و قد فسر هذا الالتفات بالتفات القلب عن الله عز و جل الى غيره , فإذا التفت إلى غيره أرخى الحجاب بينه و بين العبد فدخل الشيطان و عرض عليه أمور الدنيا و ذا أقبل بقلبه إلى الله و لم يلتفت لم يستطيع الشيطان ان يتوسط بين الله تعالى و بين ذلك القلب , و إنما يدخل الشيطان إذا وقع الحجاب, فان فر إلى الله و أحضر قلبه فر الشيطان , فان التفت حضر الشيطان. فمن قرت عينه بصلاته فى الدنيا قرت عينه بقربه من ربه عز و جل فى الاخرة , و قرت عينه أيضا فى الدنيا و من قرت عينه بالله قرت به كل عين................ و من لم تقر عينه بالله تعالى تقطعت نفسه على الدنيا حسرات..................


افيدوني جزاكم الله خيراً

سلفي بكل فخر
02-11-2005, 11:49 AM
اختي ضحى السلام عليكم ورحمة الله .

اختي لا بد من نقل الكلام كاملا حتى يفهم مقصود قائله فالكلام المنقول يحتمل معنى حق و معنى باطل يحدده الذى قبله و الذي بعده و لكن الذي هو حق و لا مرية فيه ان مسألة رفع الحجب هذه لم اسمع بها و لم يسمع بها الذين سألتهم عنها و هو لفظ مشتهر عند الصوفية .

فارجو ان تنقلي الكلام كاملا او تحددي اسم قائله أو الكتاب الذي نقلتى منه

جزاك الله خيرا .

ضحى
02-11-2005, 12:43 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

أحسن الله إليك أخي في الله

هذا الكلام قرأته في موقع على النت لأحد الكتاب !! وهذا هو الكلام كاملاً

حفظكم الله مع اعتذاري على تسويد صفحة المنتدى بمثل هذا
بارك الله فيكم
--------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحمن

الإخوة والأخوات الكرام

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

درجاتنا ومراتبنا في أداء الصلاة

أولا : مرتبه الظالم لنفسه المفرط , و هو الذي انتقص من وضوئها و مواقيتها و حدودها و أركانها.

ثانيا : من يحافظ على مواقيتها و حدودها و أركانها الظاهرة و وضوئها , لكن قد ضيع مجاهدة نفسه في الوسوسة فذهب مع الوساوس و الأفكار.

ثالثا : من حافظ على حدودها و أركانها و جاهد نفسه في دفع الوساوس و الأفكار . فهو مشغول بمجاهدة عدوه لئلا يسرق صلاته , فهو في صلاة و جهاد.

رابعا : من إذا قام إلى الصلاة أكمل حقوقها و أركانها و حدودها و استغرق قلبه مراعاة حدودها و حقوقها لئلا يضيع شيئا منها , بل همه كله مصروف إلى إقامتها كما ينبغي و إكمالها و إتمامها , قد استغرق قلبه شأن الصلاة و عبودية ربه تبارك و تعالى فيها.

خامسا : من إذا قام إلى إليها كذلك , و لكن مه هذا قد أخذ قلبه و وضعه بين يدي الله عز و جل ناظرا بقلبه إليه مراقبا له ممتلئا من محبته و عظمته كأنه يراه و يشاهده و قد اضمحلت تلك الوساوس و الخطرات و ارتفعت حجبها بينه و بين ربه , فهذا بينه و بين غيره في الصلاة أفضل و أعظم مما بين السماء و الأرض , و هذا في صلاته مشغول بربه عز و جل قرير العين.خلاص عرفت أنت في أي مرتبه شوف ثوابك ..........

الأول ................معاقب
الثاني ................محاسب
الثالث ................مكفر عنه
الرابع ................مثاب
الخامس ................مقرب من الله جل جلاله لأن له نصيبا ممن جعلت قرة عينه في الصلاة .

و قد روى إذا قام العبد يصلى قال الله عز و جل ــ ارفعوا الحجب ــ فإذا التفت قال ارخوها و قد فسر هذا الالتفات بالتفات القلب عن الله عز و جل الى غيره , فإذا التفت إلى غيره أرخى الحجاب بينه و بين العبد فدخل الشيطان و عرض عليه أمور الدنيا و ذا أقبل بقلبه إلى الله و لم يلتفت لم يستطيع الشيطان ان يتوسط بين الله تعالى و بين ذلك القلب , و إنما يدخل الشيطان إذا وقع الحجاب, فان فر إلى الله و أحضر قلبه فر الشيطان , فان التفت حضر الشيطان. فمن قرت عينه بصلاته فى الدنيا قرت عينه بقربه من ربه عز و جل فى الاخرة , و قرت عينه أيضا فى الدنيا و من قرت عينه بالله قرت به كل عين................ و من لم تقر عينه بالله تعالى تقطعت نفسه على الدنياحسرات..................

يا ترى في أي مرتبة كنت أنت وأنا وهو وهي ونحن ................؟؟؟؟؟
سؤال اسأله لنفسك و جاوب عليه بينك و بين نفسك ..............؟!!

وصلى الله على الصادق المصدوق سيدنا محمدوعلى آله وصحبه وسلم .........


اسم الكاتب عبد الجليل !!!

سلفي بكل فخر
02-13-2005, 11:13 AM
السلام عليكم ورحمة الله .

جزاك الله خيرا اختى على اهتمامك و حرصك .

بعد أكمالك لنقل النص عرضته على احد المشايخ جزاهم الله خير فقال لي أن الكلام مجمله معناه صحيح و لا غبار عليه سوى مسألة رفع الحجب هذه و التى ربما عنى بها أحاديث من قام يصلي قام بين يدي الله و هى احاديث ضعف أغلبها الالباني و قد اشار الكاتب إلى ذلك حينما استعمل صيغة التمريض فى الرواية فقال روى .

و السلام عليكم ورحمة الله .

ضحى
02-13-2005, 11:21 AM
أحسن الله إليك وبارك فيك