المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حديث من حج و لم يزر قبري فقد جفاني يستدل به الصوفية فى جواز شد الرحال موضوع



سلفي بكل فخر
02-05-2005, 08:49 AM
((من زار قبري بعد موتي فكأنما زارني في حياتي ومن حج ولم يزر قبري فقط جفاني ))
فالجواب أن يقال : هذا خبر منكر جداً ، ليس له أصل ، بل هو حديث مفتعل موضوع وخبر مختلق مصنوع لا يجوز الاحتجاج به ، ولا يحسن الاعتماد عليه لوجوه :
إحداهما : أنه من رواية النعمان بن شبل وقد اتهمه موسى بن هارون الحمال وقال أبو حاتم بن حبان البستي( ) : يأتي عن الثقات بالطامات ، وعن الأثبات بالمقلوبات .
والثاني : أن في إسناده محمد بن الفضل بن عطية( ) ، وكان كذاباً قاله يحي بن معين ، وقال الإمام أحمد بن حنبل : ليس بشيء ، حديثه حديث أهل الكذب ، وقال إبراهيم بن يعقوب الجوزجاني( ) ، كان كذاباً سألت ابن حنبل عنه فقـال : ذاك عجب يجيئك بالطامات وقال الفلاس : متروك الحديث كذاب ، وقال أبو حاتم( ) الرازي : ذاهب الحديث ترك حديثه .
وقال مسلم بن الحجاج وابن خراش والنسائي( ) : متروك الحديث ، وقال النسائي في موضع آخر : كذاب ، وقال ابن عدي( ) : عامة حديثه مما لا يتابعه الثقات عليه ، وقال صالح بن محمد الحافظ ، كان يضع الحديث ، وقال ابن حبان( ) : كان ممن يروي الموضوعات عن الإثبات ، لا يحل كتب حديثه إلا على سبيل الاعتبار ، كان أبو بكر بن أبي شيبة شديد الحمل عليه .
الثالث : أن في طريقة جابر وهو الجعفي لم يكن بثقة ، قال أبو حاتم الرازي( ) عن أحمد بن حنبل : تركه يحيى وعبد الرحمن ، وقال أبو حنيفة( ) : ما رأيت أحداً أكذب من جابر الجعفي .
وقال يحيى بن معين : كان جابر الجعفي كذاباً لا يكتب حديثه ولا كرامة ليس بشيء ، وقال السعدي : كذاب ، سألت عنه أحمد بن حنبل : فقال : تركه ابن مهدي فاستراح ،وقال النسائي( ) : متروك الحديث ، وقال في موضع آخر ليس بثقة ، ولا يكتب حديث ، وقال الحاكم أبو أحمد : ذاهب الحديث ، وقال ابن حبان ( ): كان سبئياً من أصحاب عبد الله بن سبأ ، وكان يقول أن علياً يرجع إلى الدنيا ، ثم روى عن سفيان بن عيينة أنه قال : كان جابر الجعفي يؤمن بالرجعية ، وقال زائدة : أما جابر الجعفي ، فكان والله كذاباً يؤمن بالرجعة.
الرابع : أن محمد بن علي( ) الذي روى عنه جابر هو أبو جعفر الباقر ، ولم يدرك جد أبيه علي بن أبي طالب رضي الله عنه .
وفي الجملة ليس هذا الخبر مما يصلح الاستشهاد به ولا الاعتبار ولا يحتج به إلا من هو أجهل الناس بالعلم .

منقول من كتاب الصارم المنكي فى الرد على السبكي الحديث الرابع مع بعض التصرف