المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أقوال فى ذم البدعة .



احمد سعد
01-03-2005, 09:35 PM
قال الشافعى : لان يبتلى الله بكل ذنب ما خلا الشرك بالله خير من ان يبتلى بشى من هذه الاهواء .

قال سفيان الثورى " البدعة احب الى ابليس من المعصية فان صاحب المعصية يتوب و صاحب البدعة لا يتوب "



.
قال سليمان الدارانى : أنه لقع فى قلبى النكته من نكت القوم فلا اقبلها إلا بشاهدين : الكتاب و السنة

قال ابو القاسم الجنيد رحمة الله : علمنا هذا مقيد بالكتاب و السنة ، فمن لم يقرأ القرآن و يكتب الحديث لا يصلح له أن يتلكم فى علمنا او قال لا يتقدى به .

و قال ابو عثمان النيسابورى : من امر السنة على نفسه قولا و فعلا نطق بالحكمة و من امر الهوى على نفسة قولا و فعلا نطق بالبدعة لان الله تعالى يقول فى كلامه القديم (( و إن تطيعوه تهتدو ))

قال ابو عمر بن نجيد : كل وجد لا يشهد له الكتاب و السنة فهو باطل .



يقول بن القيم فى اجتماع الجيوش ص 55
" القسم الثانى أهل الجهل و الظلم و الذين جمعو بين الجهل بما جاء به و الظلم باتباع اهوائهم و الذين قال الله تعالى فيه __ إن يتبعو إلا لظن و ما تهوى الانفس و لقد جاءهم ن ربهم الهدى )) و هؤلاء قسمان

أحدهما : الذين يحسبون أنهم على علم و هدى و هم أهل جهل و ضلال فهؤلاء أهل الجهل المركب الذين يجهلون الحق و يعادونه و يعادون اهله و ينصرون الباطل و يوالونه و يوالون أهله و هم يحسبون أنهم على شى ألا إنهم هم الكاذبون فهم لاعتقادهم الشى على خلاف ما هو عليه بمنزلة السراب الذى يخون صاحبة أحوج ما هو أله و لم يقتصر على مجرد الخيبة و الحرمان كما هو حال من أم السراف فلم يجده ماء بل إنضاف الى ذلك أنه وجد عنده أحكم الحاكمين و أعدل العادلين سبحانه و تعالى فحسب له ما عنده من العلم و العمل و وفاه إياه مثاقيل الذر و قدم إلى ما عمل من عمل يرجو نفعه فجعله هباء منثورا أذ لم يكن خالصلا لوجهه و لا على سنة رسوله صلى الله عليه و سلم و صارت تلك الشبهات الباطلة التى كان يظنها علوما نافعة كذلك هباء منثورا فصارت أعماله و علومة حسرات عليه . "

abu-amirah
01-04-2005, 12:43 PM
جزاك الله خيرا
وايضا يمكنك مراجعة اقوال ائمه الحديث في موضوع الجرح و التعديل و منهم:
يحي بن معين و الامام احمد ويحي بن يحي و شعبه و السفيانان
وجل اقوالهم تدل علي ان ذكر و توضيح وذم البدعه و اهلها من اصحاب الاهواء امر محمود و محمود فاعله.