المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : التجاني الصوفي زعيم الطائفة التجانية يزعم أن النبي ضمن له و لأتباعه الجنة



سلفي بكل فخر
10-11-2004, 11:01 PM
زعم التجاني أن النبي صلى الله عليه وسلم ضمن له و لأتباعه دخول الجنة بغير حساب و لا عقاب ، و لو عملو من الذنوب و المعاصي ما عملو. و فيما يلي بعض النصوص التى وردت فى كتب التجانية فى ذلك :

قال مؤلف الجواهر (( اطلعت على ما رسمه و خطة و نصة ... أسال من فضل سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يضمن لي دخول الجنة بلا حساب و لا عقاب فى أو الزمرة الأولي ، أنا و كل أب و أم ولدوني من أبوي ألى أول أب و أم لي فى الاسلام من جهة أبي و من جهة أمي ، و من كل متناسل منهم من وقتهم إلى أن يموت سيدنا عيس ابن مريم من جميع الذكور و الإناث ....
و كل من والانى و اتخذني شيخا أو اخذ عني ذكرا و كل من خدمني او قضي لي حاجة ... و آباؤهم و أمهاتهم و أولادهم و بناتهم و أزواجهم ... يضمن لي سيدنا رسول الله صلى الله عليه و سلم و لجميع هؤلاء أن نموت و كل حي منهم على الإيمان و االسلام . )) 1/130-131 و 1/162-163

و نقل مؤلف كتاب رماح حزب الرحيم عن التجاني قوله ((و ليس لأحد من الرجال أن يدخل كافة أصحابه الجنة بغير حساب و لا عقاب و لو عملوا من الذنوب ما عملوا و بلغو من المعاصي ما بلغو إلا أنا وحدي ، ووراء ذلك ما ذكر لي فيهم و ضمنه لهم صلى الله عليه وسلم لا يحل ذكره و لا يري و لا يعرف إلا فى الاخر . )) 2/143

و هذه الاقوال باطلة من وجوه :
- أن التجاني ضمن لأصحابة ما لم يضمنه صلى الله عليه وسلم لقرابته و أحب الناس إليه ففى البخاري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال يا عباس بن عبد المطلب لا أغني عنك من الله شيئا ، و يا صفية عمة رسول الله صلى الله عليه وسلم لا أغني عنك من الله شيئا . و يا فاطمة بنت محمد صلى الله عليه وسلم سلينى ما شئت من مالي لا اغني عنك من الله شئيا .

- أن التجاني قد ضمن لأتباعة ما لم ضمنه رسول الله صلى الله عليه وسلم لاصحابة و يدل على ذلك ما رواه البخاري عن ابن عباس فى حديث السبعين ألفا الذين يدخلون الجنة بغير حساب و لا عذاب حينما قام رجل فقال (( ادع الله أن يجعلني منهم . قال سبقك بها عكاشة )) فإن النبي صلى الله عليه وسلم لم يضمن لجميع صحابته أن يكونو من الذين يدخلون الجنة بغير حساب و لا عذاب و إنما قال لمن ساله ذلك (( سبقك بها عكاشة )) حسما للمادة و منعا للتسلسل .

- إن في قول التجاني بضمان الجنة لأتباعه و لو عملوا من الذنوب ما عملو تشجيعا لهم على مقارفة المعاصي و الذنوب فما دام شيخهم قد ضمن لهم الجنة و لو عملو ما عملو من المعاصي ما عملو فماذا يمنعهم من ذلك ؟؟

5889
http://madrasato-mohammed.com/maowsoat_aqida_sunnah_02/pg_112_0006.htm
مذهب أهل السنة و الجماعة فى القطع بالجنة لمعين .

ذهب أهل السنة و الجماعة إلى أنه لا يجوز القطع لاحد من أهل القبلة بجنة أو نار و إنما يرجي للمحسن و يخاف على المسئ.

_________________________
منقول من كتاب دراسة لاهم عقائد اللتجانية علي ضوء الكتاب و السنة