المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شيخ الاباضية السالمي يُكذِّب بأحاديث فضائل الصحابة وينفي توبة علي من قتل أهل النهروان



فهّاد
08-08-2004, 04:11 AM
السالمي يزعم أن أكثر أحاديث فضائل عثمان وعلي ومعاوية طلحة والزبير مكذوبة!!!
ويعترف بأن عليا رضي الله عنه لم يندم على قتال أهل النهروان ولم يتب من ذلك
ولهذا فهو يقرر بأن عليا حقيق بالبراءة !!

http://abualmudafr.jeeran.com/alguabaat3.jpg

الكاسر
08-08-2004, 07:50 PM
فهاد أعتقد إنك لم تفهم ما قاله الإمام السالمي رحمه الله و أخزاك قال إنه تجب البراءة من فعله بأهل النهروان و لم يبرأ من علي نفسه. و لكني أراك تتخبط
و هذا ليس بغريب على حشوي صغير مثلك

الكاسر
08-08-2004, 07:57 PM
شيخ الاباضية السالمي يُكذِّب بأحاديث فضائل الصحابة وينفي توبة علي من قتل أهل النهروان
إهذا هو عنوان موضوعك !!!!

إذا يبين أنك تثبت أن عليا كان نادما على ما وقع منه من قتل القراء أهل النهروان حيث كانت تسمع قرائتهم مثل دوي النحل

و هذا إعتراف منك و منه أولا أنهم كانوا على حق


و إن كنتم تقولوا غير ذلك فلا تحذفوا المواضييع و إنكروا ذلك !!

الهاوي
08-08-2004, 08:39 PM
==================
أقول :
==================

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الأخ الكاسر -- لا أدري لماذا هذه الحساسية المفرطه !!!!!

فالأخ فهاد لم يأتي بكلام من عنده

و الذي فهمته بعد قراءة النص -- هو كما فهمه الأخ فهاد

و هو أنه لا يوجد دليل عنده على ندم علي رضي الله عنه بما حصل لقتاله لأهل النهروان


و أن المفروض أن يطبق عليه مبدأ البراء لقتله 4 ألاف من المسلمين بدون وجه حق


و نحن نعلم بأنكم تخلدون بالنار مرتكب الكبيره -- و أكيد عندكم بأن علي رضي الله عنه إرتكب كبائر بقتاله هذا



ثم قبلها أنكر الكثير من الفضائل التي نسبت الي عثمان و علي و معاوية رضي الله عنهم


اليس هذا ما كتبه !!!!!

فلك أن تبين لنا - أين أخطأنا بفهمنا هذا ؟؟؟


اما موضوع القتال -- فهذا ليس الموضوع هنا -- بل هو توضيح - لأن هناك من الاباضيه من قال

بأن علي رضي الله عنه ندم -- فلهذا وجدوا عذر له بأنه ليس مخلدا بالنار -- لندمه

فجاء الاخ فهاد لينفي هذا الكلام و يثبت أنكم تكفرونه -- و العياذ بالله


ثم الرجاء منك عدم الإساءة للاعضاء -- فلك أن تبدي إعتراضك و تحاوره كما تشاء دون الإساءة له


=================================

المنهج
08-29-2004, 08:44 PM
بارك الله فيك أخي فهــاد ..

وجزاك الله خيراً أخي الهاوي على التوضيح ..
وبانتظار الزميل الكاسر ليبين موقفه من هذا السالمي ..

لربما كا السالمي مخالف لاعتقاد السالمي فذ هذه المسألة!!

ضرغام الإسلام
03-21-2009, 05:44 PM
يقول ابن تيمية عن الامام علي بن أبي طالب-كرم الله وجهه- : إنه كان مخذولاً ، وإنه قاتل للرئاسة لا للديانة وقد ذكر ذلك في كتابه المنهاج(28) ومما قاله (وليس علينا أن نبايع عاجزاً عن العدل علياً ولا تاركاً له ، فأئمة السنة يسلمون أنه ما كان القتال مأموراً به ولا واجباً ولا مستحباً) ويقول (ولا رأي أعظم ذماً من رأي أريق به دم ألوف مؤلفة من المسلمين ، ولم يكن في قتلهم مصلحة للمسلمين لا في دينهم ولا دنياهم بل نقص الخير عمَّا كان وزاد الشر على ما كان ) وابن تيمية لا نستشهد برأيه فهو متخبط في أغلب أمره ، وهو في قوله الأخير هذا لا يقول ما يقوله إلا دفاعاً عن قومه أهل الشام الذين بغوا على الخليفة المبايَع فقاتلهم الإمام علي تنفيذا لحكم الله بعد أن أبوا الانصياع إلى الحق لقوله سبحانه (فقاتلوا التي تبغي) ، ولكننا ذكرنا ذلك ليرى القارئ الكريم مدى التخبط الذي يعمه فيه هؤلاء القوم ، وكيف يفلح في أقواله وأفعاله من آذنه الله بالحرب بسبب عدائه لأولياء الله ؟ وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.


www.istiqama.net