المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الإعجاز العددي -- من أهل الذكر



الهاوي
08-03-2004, 03:01 PM
===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اخي الفاضل من أهل الذكر

أنا من الأشخاص الذي يعتقد بأن القرآن الكريم معجز بكل جوانبه

اولا - بلاغي - و علمي - و نفسي - و عددي أيضا


و قرأت العديد من الكتب " الله أسرع الحاسبين" و " الاعجاز العددي " و ...الخ من الكتب


و لكنني الي الآن لم أقف على قاعدة أصولية للإعجاز العددي


يعني مثلا -- تعريفه -- كيف أستخدمه -- كيف تم الترقيم

من الذي وضع أسس مقدار الأحرف العربية

فمثلا حرف الهاء = يساوي قيمة عددية لنقل 5

و حرف التاء = يساوي قيمة لنقل 6 ....................الخ وهكذا


و هل يوجد علم له نتعلمه !!!!؟؟؟ و هل لهذا العلم قواعد متفق عليها ؟؟؟


نرجوا الإفادة

/////////////////////////////////////////////////

المناور
08-10-2004, 12:58 PM
فى انتظار رد من اهل الذكر

من اهل الذكر
08-10-2004, 03:14 PM
( وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الأَمْنِ أَوْ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لاتَّبَعْتُمْ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً )

هذه قواعد أبجدية وهي التي علّم الله بها الأسماء كلها وأمر رسوله
بقوله:
(اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الأَكْرَمُ (3) الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4) عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ )

وهذه الأرقام مدونة تحت الأحرف الأبجدية وكانت موجودة على الجزء الأول من القرآن المسمى بجزء (عم)
وهي أيضا في التوراة والإنجيل والزبور
ولقد فُسر القرآن بهذه الأحرف
ولكنها أُعدمت من قبل أهل الضلال
وللعلم بان
ولقد كان ولا يزال يؤرخ

من اهل الذكر
08-10-2004, 03:17 PM
الأخ الهاوي:

( وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الأَمْنِ أَوْ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لاتَّبَعْتُمْ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً )

هذه قواعد أبجدية وهي التي علّم الله بها الأسماء كلها وأمر رسوله
بقوله:
(اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ * اقْرَأْ وَرَبُّكَ الأَكْرَمُ *الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ * عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ )

وهذه الأرقام مدونة تحت الأحرف الأبجدية وكانت موجودة على الجزء الأول من القرآن المسمى بجزء (عم)
وهي أيضا في التوراة والإنجيل والزبور وكل الكتب السماوية المنزلة من قبل الله
ولقد فُسر القرآن بهذه الأحرف
ولكنها أُعدمت من قبل أهل الضلال

ولقد كان ولا يزال يؤرخ بهذا الحساب لكل ما له من شأن قديما وحديثا
وهذا العلم يحتاج لاستنباط من كلمات الله

وكما قال الشاعر

لا تمتروا في ذاته*****أو تهزؤا بدعاته
فالحق من إلهامه*****والنور من مشكاته
سبحانه قد حقق ***** الإعجاز في كلماته

المناور
08-10-2004, 04:08 PM
طالبتك من قبل بان تذكر لى اسم عالم واحد من علمائكم فلم تفعل .. والان تقول اولى الامر فهل من الممكن ان تذكرهم لى ؟

وتقول : وهذه الأرقام مدونة تحت الأحرف الأبجدية وكانت موجودة على الجزء الأول من القرآن المسمى بجزء (عم)

لا حول ولا قوة الا بالله .. هل جزء عم الان اصبح هو الجزء الاول .. وماذا عن سورة الفاتحة والبقرة هل اصبحوا الجزء الثلاثون الان ؟؟؟؟؟؟

اقرأ فى القرآن اولاً حتى لا تفضح نفسك .. وكفاك قصاً ولزقاً بدون وعى

الحمد لله على نعمة العقل !!!!

تقول : وهي أيضا في التوراة والإنجيل والزبور وكل الكتب السماوية المنزلة من قبل الله
ولقد فُسر القرآن بهذه الأحرف
ولكنها أُعدمت من قبل أهل الضلال

اولا هل تعتقد فى كتب الاسبقين التحريف ام لا ؟
ثانياً ان كانت هذه الارقام المفسرة قد ضاعت .. فكيف استطعت تفسير القرآن ؟

تقول : ولقد كان ولا يزال يؤرخ بهذا الحساب لكل ما له من شأن قديما وحديثا
وهذا العلم يحتاج لاستنباط من كلمات الله

هل من الممكن ان تمن علينا بعلمك الزاخر .. لنتعلم علم الاستباط هذا ؟

والله المستعان على ما تصفون

الهاوي
08-10-2004, 10:25 PM
==================
أقول :
==================

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أخي من أهل الذكر -- و الله العظيم ما فهمت شيء من الذي قلت

و أنا لا إستهزأ بأحد -- لكنني حاولت و قرأت عدة مرات و لم أفهم شيء !!!


فلم أفهم قصدك بأن الارقام مدونه تحت الحروف

و لم افهم ما هي القواعد الأبجديه التي علم الله سبحانه و تعالى الاسماء بها

و لم أفهم قصدك من أن الأرقام كانت في الكتب السابقه

يعني كما قلت لم أفهم شيء

فلو تكرمت يا اخي الفاضل -- بإعطائي أمثله لكي أفهم ما تقصده


و أيضا سؤالي هو كيفية معرفة الرقم " السحري " فمرة يقسم على 19 و مرة يقسم على غيره

فكيف نعرف اي الارقام نقسم -- و مرات نجمع فقط -- اي لم اجد قاعده ثابته

و هناك أيضا مسألة -- الألف المقصوره و الممدوده كيف تحسب

و الشده و التكرار و .....الخ


هذا يا اخي ما أردته كيفية الإستنباط بطريقة الاعجاز العددي


=================================

الهاوي
08-15-2004, 09:15 PM
==================
أقول :
==================

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نرفع للأخ من أهل الذكر -- لتوضيح و بيان الاعجاز العددي لنا

قواعده و ......................الخ


أي كيفية الإستنباط بإستخدام الاعجاز العددي ؟؟؟؟


=================================

سيف الكلمة
08-16-2004, 11:05 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

الإعجاز الرقمى أمر وارد وغير مستبعد سواء فى كتاب الله أو أحاديث المصطفى صلى الله عليه وسلم
وهناك فرق بين كلمة الإعجاز وبين كلمة النبوءة
الإعجاز فى أمر أشير إليه رقميا بصورة مباشرة أو غير مباشرة وثبتت صحته والنبوءة الرقمية تكون لحدث قادم لم يأت بعد
ما ثبت فعلا لن يختلف عليه اثنين وهو إعجاز رقمى
وما لم يثبت بعد لعدم مجيء موعده هو مجال الخلاف
وقد خضعت التأويلات الرقمية للكثير من الأهواء لأنها ملا حظات رقمية يمكن أن يطلق عليها مصطلح النظرية وهى تقبل الصواب والخطأ
ولا ترتقى للقانون العلمى الذى يمكن الإعتماد عليه
وإليكم بعض الأمثلة للإعجاز الرقمى
1) من حديث المصطفى صلى الله عليه وسلم:
أخبرنا نبينا أن الرؤيا جزء من 46 جزء من النبوة
وأخبرنا أيضا أنه كانت تأتيه الرؤيا الصادقة ستة أشهر ثم نزل جبريل بالوحى
فإذا كانت الرؤيا جزء واحد مدته 6 أشهر أى نصف عام فكم تكون مدة النبوة المكونة من 46 جزء؟
الحل نصف سنة × 46 جزء = 23 سنة هى مدة نبوة من لا ينطق عن الهوى سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم13 سنة قبل الهجرة وعشر سنوات بالمدينة 13+10= 23سنة
2) أخبرنا الله سبحانه وتعالى فى سورة الروم بنصر للروم فى بضع سنين وقد تحقق هذا النصر والقصة مشهورة ولا يختلف عليها اثنين
ولكن هذا النص تم تأويله رقميا بعد ذلك استدلالا بقراءة أخرى غلبت الروم بفتح الغين إلى هزيمة الروم الذين يغلبون أى يهزمون فى عهد صلاح الدين الأيوبى وحدد الرجل يوم فتح القدس بهذا التأويل الذى ذكر فى بعض المراجع منها البداية والنهاية لابن كثير قبل عام فتح القدس 583 بعدة سنوات وذكر الألوسى طريقة الحساب فى تفسيره (الم)سورة البقرة وقيل فى بعض المراجع أن عليا بن أبى طالب حدد يوم كربلاء ولم أستدل على تفصيلات لذلك فى أى مرجع
3) حساب الجمل المستخدم عند بنى إسرائيل حساب قديم كانوا يرمزون لكل حرف برقم ويعتقدون أن هذه الأرقام الخاصة بهذه الحروف لها دلالات ولم يثبت لنا صحتها ولا يجوز الإعتماد عليها فى تأويل النصوص القرآنية رقميا ولا يعتد بتحديد توقيتات لأحداث قادمة كوعد الأخرة استنادا ألى هذه الأرقام فقط فيمكن للمعنى الواحد أن يأتى فى ألفاظ مختلفة تعطى دلالات رقمية وتوقيتات مختلفة
ولم أر فى الكتاب المقدس العهد القديم ما يدل على استخدامها والثقة فيها ولكن وجدت فى سفر الرؤيا بالعهد الجديد الرقم 666 الدال على الوحش القادم وهو المسيح الكذاب ولم أر فى تفسيرات أهل الكتاب ما يمكن اعتماده حول هذا الرقم ولم يؤمر المسلم باعتماد حساب الجمل كما لم يثبت حتى الأن إمكانية الإعتماد عليه من قبل المهتمين بحساب الجمل فى تأويل بعض النصوص
وهناك حديث متروك أن حساب الجمل كان عند بنى الأحمر وسيعود إليهم لا نكتفى به للإستدلال على صحة هذه الأداة
4) ظهر فى الثمانينات رجل إسمه الدكتور رشاد خليفة حاول تأويل بعض القرآن رقميا وأظهر لنا ظاهرة وجود بناء حسابى يعتمد على الرقم 19 وكان هذا الرجل إبنا لرجل صوفى ارتد عن الإسلام إلى الديانة البهائية التى تقدس الرقم 19 وهذه الديانة اختراق يهودى للإسلام كاختراق بولس للمسيحية لإفسادها وتصدى له علماء المسلمين مبروين بعض الأخطاء فى حساباته وقتل هذا الرجل فى مطبخ منزله بأمريكا بطعنة سكين بعد أن ادعى النبوة ثم ادعى الألوهية وحدد موعدا ليوم القيامة
5)عام 1991 خرج رجل فلسطينى إسمه بسام جرار ينتمى إلى الإخوان المسلمين ببحث مفاده أن رشاد خليفا استخدم حقا أراد به باطلا وأن القرآن يقوم فعلا على بناء رياصى يرتبط بالرقم 19 ولم يصل إلى يدى كتابه عجيبة تسعة عشر ولكن لدى مقال بمجلة إماراتية من ستة صفحات بالحجم الكبير دلل فيه على وجهة نظره وأشار إلى ملاحظات رقمية له رأى أنهاتشير إلى أن وعد الآخرة فى سورة الإسراء يكون فى عام 2022 ميلادية
6) للحديث بقية

من اهل الذكر
08-17-2004, 01:05 AM
الاخ الهاوي/

الجواب ما قاله الله العزيز الحكيم

قال تعالى:
( لِيَعْلَمَ أَنْ قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالاتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَى كُلَّ شَيْءٍ عَدَداً )

(وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ آيَتَيْنِ فَمَحَوْنَا آيَةَ اللَّيْلِ وَجَعَلْنَا آيَةَ النَّهَارِ مُبْصِرَةً لِتَبْتَغُوا فَضْلاً مِنْ رَبِّكُمْ وَلِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْنَاهُ تَفْصِيلاً )

(وَلا يَأْتُونَكَ بِمَثَلٍ إِلاَّ جِئْنَاكَ بِالْحَقِّ وَأَحْسَنَ تَفْسِيراً (33) الَّذِينَ يُحْشَرُونَ عَلَى وُجُوهِهِمْ إِلَى جَهَنَّمَ أُوْلَئِكَ شَرٌّ مَكَاناً وَأَضَلُّ سَبِيلاً )

وقد ذكرت لك أن الأحرف الأبجدية والتي تتكون من تسعة وعشرين حرف ولكل حرف منها قيمة ابتداء بالهمز وانتهاء بحرف الغين بحيث يساوي القيمة لهذه الأحرف ألف وواحد
مع تكرار الهمز والألف
وقد كانت هذه الأحرف مدونة في الجزء (الثلاثون) ولا تزعل يا مناور

المسمى بجزء (عم) وهذا الحساب يؤرخ به في كثير من الحوادث والمناسبات وهو مستنبط من الآيات المشار إليها آنفا

ومن أراد فهم كلام الله فليتدبر ويجاهد والله سيعينه
قال تعالى:
(وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ )

ولك تحياتي

من اهل الذكر
08-17-2004, 01:18 AM
طالبتك من قبل بان تذكر لى اسم عالم واحد من علمائكم فلم تفعل .. والان تقول اولى الامر فهل من الممكن ان تذكرهم لى ؟

وتقول : وهذه الأرقام مدونة تحت الأحرف الأبجدية وكانت موجودة على الجزء الأول من القرآن المسمى بجزء (عم)

لا حول ولا قوة الا بالله .. هل جزء عم الان اصبح هو الجزء الاول .. وماذا عن سورة الفاتحة والبقرة هل اصبحوا الجزء الثلاثون الان ؟؟؟؟؟؟

اقرأ فى القرآن اولاً حتى لا تفضح نفسك .. وكفاك قصاً ولزقاً بدون وعى

الحمد لله على نعمة العقل !!!!

تقول : وهي أيضا في التوراة والإنجيل والزبور وكل الكتب السماوية المنزلة من قبل الله
ولقد فُسر القرآن بهذه الأحرف
ولكنها أُعدمت من قبل أهل الضلال

اولا هل تعتقد فى كتب الاسبقين التحريف ام لا ؟
ثانياً ان كانت هذه الارقام المفسرة قد ضاعت .. فكيف استطعت تفسير القرآن ؟

تقول : ولقد كان ولا يزال يؤرخ بهذا الحساب لكل ما له من شأن قديما وحديثا
وهذا العلم يحتاج لاستنباط من كلمات الله

هل من الممكن ان تمن علينا بعلمك الزاخر .. لنتعلم علم الاستباط هذا ؟

والله المستعان على ما تصفون

لقد اجبتك على هذا السؤال قديما
أنا ليس شيوخ لأني لست تابعي مثلك ,, أعبد البشر
انا عبد لله الواحد الأحد
استنير بنور كتابه العزيز
قال تعالى:
(وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَعْمَالُهُمْ كَسَرَابٍ بِقِيعَةٍ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاءً حَتَّى إِذَا جَاءَهُ لَمْ يَجِدْهُ شَيْئاً وَوَجَدَ اللَّهَ عِنْدَهُ فَوَفَّاهُ حِسَابَهُ وَاللَّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ * أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ مِنْ فَوْقِهِ مَوْجٌ مِنْ فَوْقِهِ سَحَابٌ ظُلُمَاتٌ بَعْضُهَا فَوْقَ بَعْضٍ إِذَا أَخْرَجَ يَدَهُ لَمْ يَكَدْ يَرَاهَا وَمَنْ لَمْ يَجْعَلْ اللَّهُ لَهُ نُوراً فَمَا لَهُ مِنْ نُورٍ )

اما بالنسبة لحكاية الحزء الثلاثون والجزء الأول


عفوا عفوا عفوا عفوا عفوا عفوا


اولا هل تعتقد فى كتب الاسبقين التحريف ام لا ؟
التحريف لكتب الله المنزلة ليس في الآيات ولكن بالروايات المحرفة لنصوص الآيات والمبدلة لشرع الله ودينه
فمن ذلك التلاميد والأناجيل وكتب السنة والشيعة
ولقد حرف اليهود في أيات الله البينات أثناء وجود الرسول وذلك بما اكتتبوه بأيديهم من روايات
قال تعالى:
(أَفَتَطْمَعُونَ أَنْ يُؤْمِنُوا لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلامَ اللَّهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِنْ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ )
وتابعتموهم في تحريفهم إلى يومنا هذا
أما قولك اني كيف استطعت أن افمهما
فأنا قد فهمتها من كتاب الله الذي تعهد بحفظه

سيف الكلمة
08-17-2004, 06:31 AM
الإخوة فى الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إما نقدم علما نتعاون على إظهار ما به من حق وإما نقدم جدالا به من الإنفعال ما يعطل إظهار الحق
طرحت قضية الإعجاز الرقمى فلنناقشها بما تيسر لكل منا من علم مؤيد أو معارض بالدليل والسند ونناقش معا محاولات الفهم المعروضة ونقيسها على كتاب الله وسنته ونرى ما بها من حق أو ضلال
هذا ما أفهمه غرضا للحوار ولا أرى ضرورة للتراشق بآيات الله فما أنزله الله لهذا الغرض
مستعد للمناقشة حول الإعجاز الرقمى بالقرآن وحول حساب الجمل اليهودى وحول استنباط الدلالات الرقمية للأحرف المقطعة ولى دراسة فى هذه النقاط وحساب الجمل اليهودى شيئ والإعجاز الرقمى شيئ آخر وقد أشرت فى مشاركتى السابقة إلى عدم إنكارى لوجود إعجاز رقمى وقدمت نبذة تاريخية عن الموضوع وأشرت إلى مثال من القرآن وآخر من الحديث ولكن يجب تحجيم الأهواء فى أى دراسة علمية ما دمنا نبتغى وجه الحق
وختمت مشاركتى السابقة بأن للحديث بقية
وقد لاحظت أن المشرف على الموضوع يحاول ربما مستنكرا أن يحدد ويقنن بعض ما ساقه الأخ المحاور من أخبار عن الإعجاز الرقمى من حيث التوثيق وأدلةصلاحية الإعتماد على هذه المعلومات وافترض الأخ المحاور من أهل الذكر أن هناك هجوما عليه ورد بانفعال عفوا متكررة عند كتابته أن رقم جزء عم 30 وليس واحد
أستأذن من الأخ المشرف أن أتولى الحوار مع من أهل الذكر على أن يكون حوارا خاليا من الإتفعال نبتغى جميعا به وجه الله منزل القرآن الذى نتحدث عن الإعجاز فيه

الهاوي
08-17-2004, 03:37 PM
===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الاخ من اهل الذكر

انا اعلم بأنك و لله الحمد توصلت الي علم الاجتهاد عن طريق الاعجاز القرآني

و أعلم بأنك تقول بترقيم الأحرف الـ29

و لكن سؤالي كان حول قواعد استخدامها لكي أستطيع الاستنباط منها

فهناك من الشيعة مثلا -- من جاء بحسابات لآيات تخدم مذهبه

فرد عليه سني بنفس الآية بنفس الحساب ما يخدم مذهبه

و هناك من أدعى النبوة عن طريق هذا العلم

و هناك من يتكلم عن طريق الحساب و يستنتج أشياء تخالف إستنتاجاتك أنت


فكيف أستطيع أن أحكم بأي من الطرفين أحق في إستخدام هذا العلم



الاخ الفاضل برنابا -- أنا ارشحك بالحوار مع الاخ الفاضل من اهل الذكر

بما أنكم اصحاب هذا العلم -- فأعتقد بان الحوار سيكون ممتعا بينكما


و أنا ساكون -- ان شاء الله المشرف على هذا الحوار الثنائي


و لكن هناك ملاحظة للاخ برنابا -- يجب أن تضعها في بالك

فالاخ من اهل الذكر -- لا يؤمن بالسنة النبوية البته و لا يأخذ الا من القرآن الكريم

يعني لا تستدل عليه من السنة النبويه لانه ينكرها


و الرجاء عدم محاولة اثبات صحة السنة او عدمها هنا -- لأننا نريد التركيز هنا فقط على الاعجاز القرآني


بارك الله فيكما و وفقكما الله لما يحب و يرضى

/////////////////////////////////////////////////

سيف الكلمة
08-18-2004, 09:46 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إخوانى فى الله
المناور والهاوى ومن أهل الذكر

موضوعنا ليس جديدا وقد سبق طرقه عبر الأجيال

والقرآن الكريم غزير العطاء ومتجدد العطاء

والإعجاز العددى ثابت فلن نحتاج لإثباته كحقيقة قرآنية

والمسألة هنا هى تقنين التعامل معه حتى لا نحمله أكثر مما ينبغى فنخرج به إلى الأهواء مما يفقد العوام وغير المسلمين الإقتناع بأن الإعجاز الرقمى حقيقة قرآنية

والمعارف إما أن تكون حقائق ثابتة تم إثباتها بالدليل والبرهان وأما أن تكون تأملات لا ترقى إلى الحقيقة العلمية ولكن لها قدر من الترجيح من خلال معطيات تبدو مقنعة وإما أن يكون مجرد إفتراض يحتمل الصواب والخطأ ويحتاج إلى أدلة لإثبات الصواب أو إثبات الخطأ ولا ينتمى إلى المعارف ما ثبت بطلانه من افتراضات

هناك حد أدنى من الإتفاق بيننا بأن الإعجاز العددى أوجده الله ليدلنا على أن هذا الكتاب لا يمكن أن يأتى به إلا الله

والنقاش يجب أن يدور حول أدلة هذا الإعجاز
والدليل يجب أن يحظى بقدر كافى من الثقة ويمكن التدليل عليه بوضوح

ولنبدأ حوارنا بحساب الجمل اليهودى:

قيل أن الأرقام كانت تستخدم قبل كتابة الحروف وبديلا لها وأن كل حرف يقابله رقم ووصل إلينا عن طريق اليهود رقم لكل حرف من حروفهم وهى أربعة وعشرين حرف فقط وحروف العربية ثمانية وعشرين

هذا هو المتاح في المراجع العربية وغير العربية مما وصلت إليه

حينما كنت موجهابالمدارس من عشر سنين وجدت بمكتب مدير مدرسة العطارين بالإسكندرية جميع الحروف العربية مسجلة فى لوحة وأمامها هذه الأرقام بما فى ذلك الحروف الأربعة الغير موجودة فى المراجع اليهودية أو المسيحية وقال أخونا من أهل الذكر ما فهمت منه أن نسخة من جزء عم كانت مسجلة عليه هذه الأرقام قديما وتم إعدامها

والسؤال اآن للأخ من أهل الذكر له شقين

1) مصدر المعلومة بأنه كانت هناك نسخة قديمة عليها هذه الأرقام ومن كان كاتبها وفى أى عصر تمت كتابتها ومن محاها ولماذا محاها إذا كان متاحا له هذه المعلومات
2) مطلوب دليل على إمكانية الإعتماد على هذا الحساب فى إثبات الإعجاز الحسابة فى القرآن وأقبل هذا الدليل من القرآن أو السنة أو الأحداث الثابتة تاريخيا التى تحدثت عنها نصوص قرآنية تم حسابها بهذه الوسيلة ولا تحتمل اجتهادات أخرى

بعد أن ننتهى من حساب الجمل اليهودى ونطمئن إلى الأخذبه ووسائل تقنينه أو استبعاده وأسباب تركه ننتقل إلى نقطة أخرى وموضوع الإعجاز الرقمى كبير ولم يطرق كثيرا بالدرجة الكافية من الدقة ومتشعب لدرجة أنه لا يمكن مناقشته إجمالا مع التغطية الدقيقة له

أنتظر موافقة الأخ من أهل الذكر على تنظيم الحوار والبدء بالرد على أسئلتى أو اختيار نقطة أخرى للبدايةكيفما يتراءى له وأقترح أن يشمل الحوار ما يطرحه المحاور الفاضل من نقاط مضافا إليها ما يلى:

1) الإعجاز الرقمى فى الحروف المقطعة فى أوائل السور
2) الإعجاز الرقمى فى أعداد التكرار لكلمات بالقرآن
3) الإعجاز الرقمى لعدد الحروف والكلمات والآيات وعلاقة هذه الأرقام بحقائق ثابتة أخبرنا بها النص القرآنى المعدود
مثل الإعجاز الرقمى فى النصوص المحدثة عن الحقائق الكونية أو التاريخية أو العلمية عموما
4) مدى صلاحية حساب الجمل اليهودى( مجازا )فى إثبات الإعجاز الرقمى لكلام الله

فى انتظار البداية من الأخ من أهل الذكر

وليكن هدفنا التعاون على طاعة الله بالفهم الصالح والأمر بالمعروف والنهى عن المنكر بعد رؤية واضحة وفهم يرضى الله عنه بالحكمة والموعظة الحسنة ونشر المحبة بين عباد الله وأحبابه ونبذ عوامل الفرقة والتفكك التى ينفذ منها الشيطان إلينا

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سيف الكلمة
08-19-2004, 07:00 PM
لم يرد الأخ من أهل الذكر
وهل ما زال مستعدا للحوار؟
الأرقام جزء من عقيدة القرآنيين
وهى هامة فى حسم بعض أوجه الخلاف بين أهل السنة وبينكم
ليس من حقى تعجل الرد ولكننى حريص عليه

سيف الكلمة
08-25-2004, 10:40 PM
أرى فى تجاهل من أهل الذكر لهذا العرض انسحابا من هذا الحوار
إلا إذا أثبت غير ذلك
وإذا كان يرغب فى ترشيح أحد المتكلمين بمذهبه للحوار فلا مانع لدى
لأنى أراه بدأ مناظرة حول حجية السنة مع الأخ القلاف
والعرض لهذا الحوار سابق لبدء حواره مع القلاف
وما زال ساريا سواء مع من أهل الذكر أو من ينهج نهجه

من اهل الذكر
08-26-2004, 01:05 AM
اعذروني يا اخواني

انا اتشرف بالحوار مع الاخ برنابا

ولكن امهلوني الوقت


ودمتم بود

القلاف
08-26-2004, 03:37 PM
إخواني في الله أهل السنة والجماعة، لا إعجاز عددي في القرآن مطلقاً، ومن أراد الاستزادة فعليه بالسلسلة الماتعة النافعة لفضيلة الشيخ خالد بن عثمان السبت حفظه الله، واسمها: ( الإعجاز العلمي والعددي في الميزان ) وقد ذكر فيها فوائد كثيرة، وضوابط نفسة، ويكفي أن يعلم المرء أن الشيخ من أهل الاختصاص في علوم القرآن والتفسير. وهذه موجودة على موقع طريق الإسلام، وهذا هو الرابط:
http://www.islamway.com/?iw_s=Scholar&iw_a=series&series_id=1550
والله الموفق والهادي.

من اهل الذكر
08-26-2004, 11:28 PM
الاخ برنابا

الدليل على إمكانية اعتماد هذا الحساب أن القيمة لكل حرف من الحروف الأبجدية كانت موضوعة تحت كل حرف وكانت من ضمن الجزء الأخير من القرآن وقرأناها في المدارس قبل ما يقارب ستون عاما

وكانت تعرف باسم القاعدة البغدادية

أما كيف اختفت ولم يعاد طبعها فما من أدنى شك أن هنالك أيادي تريد أن تجعل الأمة تتخبط في الظلام وتعتمد على أقوال المفسرين لكتاب الله حسب هواهم

وقد لاحظت من يحذر الناس من الإعجاز العددي في القرآن وبما أنه لا يوجد بيننا خلاف حول هذا الإعجاز حيث أدلييت بعدة قرائن أثبتت من خلالها هذا الإعجاز فلم يعد هنالك أي شك يحتاج إلى إثبات
ولنبتدئ بالحوار الهادئ والبناء كي نستفيد من بعضنا

وفي انتظار حوارك في أي شيء

سيف الكلمة
08-27-2004, 10:22 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

لا أقول بأن الإعجاز العددى غير موجود لما رأيته بنفسى من أدلته
وأقول بضرورة تقنينه
وكذلك لا أقول بصحة حساب الجمل اليهودى أو حساب الجمل الذى أشار إليه من أهل الذكر وهما مختلفان
وأستمهل من أهل الذكر قليلا حتى أستطيع الدخول إلى الرابط الذى قدمه لنا القلاف فالشيخ خالد عثمان من أهل العلم ولا أشك أننى سأجد لديه الكثير مما أحتاج إليه

المناور
08-27-2004, 01:16 PM
تقول ردا على سؤالى من هم شيوخك : لقد اجبتك على هذا السؤال قديما
أنا ليس شيوخ لأني لست تابعي مثلك ,, أعبد البشر
انا عبد لله الواحد الأحد
استنير بنور كتابه العزيز
قال تعالى:
(وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَعْمَالُهُمْ كَسَرَابٍ بِقِيعَةٍ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاءً حَتَّى إِذَا جَاءَهُ لَمْ يَجِدْهُ شَيْئاً وَوَجَدَ اللَّهَ عِنْدَهُ فَوَفَّاهُ حِسَابَهُ وَاللَّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ * أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ مِنْ فَوْقِهِ مَوْجٌ مِنْ فَوْقِهِ سَحَابٌ ظُلُمَاتٌ بَعْضُهَا فَوْقَ بَعْضٍ إِذَا أَخْرَجَ يَدَهُ لَمْ يَكَدْ يَرَاهَا وَمَنْ لَمْ يَجْعَلْ اللَّهُ لَهُ نُوراً فَمَا لَهُ مِنْ نُورٍ )

كذبت ورب العزة .. فانت تنقل مقالاتك من احد من البشر .. واياك ان تقول ان مواضيعك هذه من رأسك او عقلك فقد بان للعيان مدى جهلك المركب وقلة علمك .

وتقول انى اعبد البشر .. هل تعتبر الاتباع للنبى صلى الله عليه وسلم وطاعته كما امرنا الله عبادة له .. اذن انظر لنفسك وانت تتبع شحرور وهو من الضالين المضلين "ويوم يعض الظالم على يديه يقول ياليتنى اتخذت مع الرسول سبيلا يا ويلتا ليتنى لم اتخذ فلاناً خليلا" .. والحمد لله على نعمة الاسلام .


تقول عن مسألة خلطك وقولك ان جزء عم هو الجزء الاول من القرآن : اما بالنسبة لحكاية الحزء الثلاثون والجزء الأول
عفوا عفوا عفوا عفوا عفوا عفوا

ساكتفى بهذه النقطة دليلاً على تخبطك حينما تترجل وحدك فى الكتابة .. ولا تلجأ الى القص واللزق .

تقول عن الاعجاز العددى ومعرفتك به : فأنا قد فهمتها من كتاب الله الذي تعهد بحفظه
اين قرينتك على قولك هذا ؟

تقول : التحريف لكتب الله المنزلة ليس في الآيات ولكن بالروايات المحرفة لنصوص الآيات والمبدلة لشرع الله ودينه
فمن ذلك التلاميد والأناجيل وكتب السنة والشيعة
ولقد حرف اليهود في أيات الله البينات أثناء وجود الرسول وذلك بما اكتتبوه بأيديهم من روايات
قال تعالى:
(أَفَتَطْمَعُونَ أَنْ يُؤْمِنُوا لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلامَ اللَّهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِنْ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ )
وتابعتموهم في تحريفهم إلى يومنا هذا

اذن فانت تعترف بالتحريف الكتابى فى كتب اليهود والنصارى .. فهل تعتبر كتبهم الحالية مرجعا لك فى مسألة الاعجاز العددى هذا ؟

وتقبل تحياتى

من اهل الذكر
08-27-2004, 03:22 PM
يا مناور سأترفع ولن أجيب عليك

وسأكتفي بجواب الله عليك وعلى أمثالك بقوله :

(إِنَّ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ لا يَهْدِيهِمْ اللَّهُ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ إِنَّمَا يَفْتَرِي الْكَذِبَ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ

بِآيَاتِ اللَّهِ وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْكَاذِبُونَ ) النحل104. 105

المناور
08-27-2004, 09:48 PM
اضحكتنى يا من اهل الذكر انت تترفع عن الرد على ! سبحان ربى العظيم

عندما يتعلق الحوار بالدليل والبرهان فانت من المترفعين .. ولما يتعلق بالقص واللزق فانت من ابرع البارعين

والحمد لله على نعمة الاسلام

سيف الكلمة
08-30-2004, 04:28 PM
يسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

الأخ الفاضل من أهل الذكر
إقترحت أن يكون بدء الحوار عن حساب الجمل وعلاقته بالإعجاز الحسابى فى القرآن ولم أجد منك اعتراضا
ولكى نختبر النتائج يجب أن نمحص المعطيات
المعطيات هنا:
1)حساب الجمل الذى اعتمدته فى حساباتك( القاعدة البغدادية) لأننى استنتجت مخالفته لحساب الجمل اليهودى
2)حساب الجمل اليهودى المعتمد على ترتيب أبجدية أبجد هوز حطى كلمن سعفص قرشت000000وحساب الجمل اليهودى 24حرف المكونة لحروف الهجاء العبرية أضيف إليها 4 أحرف من اللغة العربية لتكتمل الأحرف 28 حرف المكونة لحروف الهجاء العربية
3) النصوص القرآنية التى تم التطبيق عليها وأوجه الحساب فيها من عد أحرف أو كلمات أو آيات أو أجزاء أو أحزاب أو أرباع الأجزاء والعمليات الحسابية التى أجريت عليها من إضافة أو طرح أو ضرب أو قسمة أو مقابلة بين بعض النصوص
السؤال الآن:
لكى نتفق على أداة الحساب
1)ما هي القاعدة البغدادية من حيث
مصدر معرفتك بها والكتب التى تحدثت عنها وما قيل فيها
قلتم أنها ترجمة رقمية ل 29 حرف فما هى الأحرف وما هو الرقم المقابل لكل حرف
قدم لنا أقرب عشر نماذج تثق فيها لتطبيق القاعدة البغدادية لتسهيل عملية الفحص
ولنمحصها معا
فإن كان الحق معك فلا نبتغى غير وجه الله وأنا معك فى القدر الذى قدمته إلى أن نلتقى فى المزيد من نماذج التطبيق
وإن كان غير ذلك فلتخرج لنا المزيد حتى تثبت صحة المنهج أو نثبت غير ذلك
2) ما موقفك من حساب الجمل اليهودى بالنفى أو الإيجاب ثم نتفق بعد ذلك على إثبات أونفى هذا الحساب وفق المعطيات المتاحة
3) أدوات الإعجاز العددى الأخرا غير هذين السبيلين نتفق على مناقشتها بعد ذلك
هذا تصورى لبدء الحوار والله الموفق إلى خير السبل

الهاوي
09-01-2004, 07:55 PM
==================
أقول :
==================

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



اخي الحبيب برنابا -- جزاك الله خيرا

و الله اني معجب بالمعلومات التي عندك -- بخصوص الاعجاز العددي

فهل يوجد لديك معلومات عن هذه المواضيع

" القاعدة البغدادية " و اليهودية لحساب الجمل و غيرها

و هل يوجد عندك برنامج خاص لعد هذه الكلمات ؟؟ ام انك تعدها يدويا " وحدة وحدة " ؟؟؟؟


و كما قلت -- بأنني ارشرحكم بان تتحاوروا بهذا الخصوص


=================================

سيف الكلمة
09-03-2004, 12:42 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

أحبائى الهاوى والمناور
دخلت هذا الموقع للحوار مع أهل الكتاب وأعد نفسى لذلك
فوجدت كما كبيرا من المشاركات للأخ من أهل الذكر ووجدت أن الأمر يحتاج إلى ما لدى لسد ثغرة من ثغور الإسلام
وقد اهتممت فترة بالإعجاز الرقمى
حين تحاور رجلا يجب أن تكون بينكما لغة مشتركة ليتم حوار
يتحدث الأخ من أهل الذكر بلغة حساب الجمل اليهودى
وليس بعدد الكلمات والحروف
هناك برنامج لعدد الكلمات والحروف يمكن الوصول إليه من الرابط
quraananalysis7@yahoo.com
وقد وجدت حتى الآن أن من أهل الذكر لم يأخذ به ربما أجد فى حديثه بعد أن استكمل فحص كتاباته أنه يأخذ به
الحوار بدأ بينى وبين من أهل الذكر بطريقة منظمة من خلال موضوع :
( تاريخ متسلسل من عام الفيل إلى وفاة الرسول)صلى الله عليه وسلم
وذكرت خلاله الحروف والأرقام التى ذكر من أهل الذكر أن اسمها القاعدة البغدادية ولا أعرف سبب التسمية وعموما رجاء المتابعة هناك ومعرفة لغة القاعدة التى يستخدمها من أهل الذكر قبل الدخول فى حوار معه
سجلا الحروف والأرقام المقابلة لها للمتابعة
علما أن هذه القاعدة موجودة عند أهل الكتاب بلغات مختلفه ولم أصل إلى مصدر لها إلا لمسيحيين نقلا عن اليهود
وربما كانت تدرس فى المناهج المصرية التى كانت تدرس فى السودان خلال فترة الإستعمار الإنجليزى لمصر
فقد قال من أهل الذكر أنه درسها بالمدرسة وقد رأيتها بنفسى مسجلة على ديكورات غرفة مدير مدرسة العطارين الإعدادية بالإسكندرية حينما كنت موجها أتابع هذه المدرسة خلال الفترة من 1991 إلى عام 1995 وفى العام الماضى لاحظت إزالتها بعد تحديث الديكورات
يجب أن يعد البعض نفسه للرد على التجاوزات فى موضوع الأرقام عموما ولن يستطيع أحد أن يفعل ذلك بدون إلمام بلغة من يتحاور معه
لم أستبعد أبدا وجود الإعجاز الرقمى ولكن استخدامه لهدم الإسلام فوجئت بوجوده على هذا الموقع
وهدم السنة هدم لنصف هذا الدين
لهذا قررت الدخول مع من أهل الذكر فى حوار حول الحساب الذى يؤمن بصحته وأناقشه الآن فى تطبيقاته لهذا الحساب
ادعوا الله معى أن يوفقنى وإياكم لما يحبه ويرضاه

الهاوي
09-03-2004, 06:02 PM
==================
أقول :
==================

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بارك الله فيك يا اخي العزيز برنابا

1- هل هذا بريدك يا اخي !!! فهل تريدني أن ارسل اليك ببريدك الخاص ؟؟؟

اذا كان -- نعم -- سأبعث لك رسالة " طلب لبرنامج العد في القرآن الكريم "


2- نعم يا اخي الفاضل -- أنت الآن مطالب بعلمك هذا أن تحاور الأخ من اهل الذكر و تبين له -- الله يعينك


3- اما عن الاعجاز الرقمي -- نعم أعتقد به أنا أيضا -- و لكن هذا العلم ما زال جديدا

اي لم نجد قاعدة ثابتة نطمئن لها ثم نستطيع ن نستخدمها في استنباط كل شيء من الآيات القرآنية



سؤالي يا اخي هو لك و للاخ من اهل الذكر :


1- هل يوجد دليل على أن هذه الارقام التي وضعت للاحرف هي من كتاب الله سبحانه وتعالى؟؟؟


فمثلا -- الاخ من أهل الذكر -- كل شيء يستنبطه من القرآن الكريم

و لكنه الي الآن لم يبين لنا -- كيفية عملية ترقيم الاحرف - من القرآن الكريم


فمثلا -- هل يوجد أن حرف ع = 10 أو غيرها ؟؟؟

فهي حرف "ع " تلفظ بـ " عين " اي 3 أحرف -- فلماذا لا تكون قيمتها 3!!!!!




2- و هل يوجد دليل على أن الاحرف العربية الهجائية " أ ب ت ح ......" هي من ترتيب القرآن الكريم " الوحي "

ام أن الترتيب هذا هو من العلماء ؟؟؟؟؟



يعني -- اذا كنا لا نأخذ الا من القرآن الكريم (كما يقول الاخ من اهل الذكر)

فلماذا نأخذ هذه الطريقة الحسابية من طريقة اليهود او البغدادية دون القرآن!!!!! ؟؟؟




و هناك أسئلة كثرة اريد طرحها -- و لكنني افضل ان ننتقل من نقطة واحدة الي الأخرى

لكي يكون الحوار بناءا



=================================

سيف الكلمة
09-03-2004, 11:15 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

أخى الحبيب الهاوى
الرابط الذى ذكرته فى المشاركة السابقة لا يخصنى ولكنه يخص الدكتور حسن الجوهرى وهو أحد من درسوا العدد فى القرآن وبه برنامج للعدد وقد أرسلته بناء على طلبكم لبرنامج للعدد أدخل على الموقع وقم بتنزيل برنامج إحصاء الكلمات والحروف فى القرآن
البريد الألكترونى الخاص بى:
hinedy4@hotmail.com
hinedy4@yahoo.com
hinedy4@alshoura.net
ويسعدنى تلقى رسائلك وستكون موضع محبتى واهتمامى للرد على أى استفسار ولكن لعدم التشعب أفضل تنظيم الحوار
أنا لم أقل باعتماد حساب الجمل حتى الآن وأقول بأن
انتشار اليهودية بمملكة سبأ نقل حساب الجمل إلى العرب فى اليمن ومنهم انتشر حتى سمى بالقاعدة البغدادية
نزل القرآن وحساب الجمل موجود لدى اليهود لأكثر من 2000 سنة قبل الإسلام فحساب الجمل ليس من القرآن وإن صحت الرواية بوجود سابق لجزء من القرآن كان مسجلا عليه الحروف وما يقابلها لا شك أنه من عمل أحد من اهتموا بحساب الجمل من المسلمين فى وقت لاحق لنزول القرآن خاصة أن من ذكر ذلك لم يذكر صاحب الكتابة ولا تاريخ كتابتها
فهى ليست من القرآن فى شيء
وهى مأخوذة من أمم سابقة كما هى
حين فقد العبرانيون أربعة أحرف من أحرف الهجاء فقدتهم القاعدة
وكان فقد هذه الأحرف بعد تكرار السبى والتشتت فى الشعوب والأمم وحين انتقلت إلى العرب عادت إليها الحروف الأربعة فهى متوارثة كما هى وليس لأحد من المعاصرين تدخل فى كيفية اختيار الرقم المفابل للحرف
ولم يعتمد السلف حساب الجمل فى تفسير النصوص
وتوجد أخبار متفرقة عن استخدامها لا حقا لنزول القرآن بين قلة من المسلمين وسبق أن أشرت إلى حديثين حول حساب الجمل ليسا من الصحيح أو الحسن ووصفا بالضعف أو الترك
ووجدت لدى بعض مذاهب المتصوفة الباطنية
وأراها لدى القرآنيين مع من أهل الذكر
وهى مستخدمة عند اليهود وبعض القساوسة والرهبان
ولم أجد فيها كتابا عربيا وتدرس أحيانا لدارسى العبرية فى الجامعات كرقم مقابل للحرف دون تطبيقات
رأيت فيها كتابا ألمانيا عند زميل مسيحى لم يسمح باستعارته للتصوير لأن به تعليقات له ولا يحب أن يعلنها وقد ترجم لى ما رأى أنه يلزمنى