المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أكذوبة قصة كلاب الحوأب نسف الجذورقصة كلاب الحوأب التي ورد ذكرها في كتب التاريخ وبعض ك



المخضبي
09-02-2012, 01:51 AM
هذا بحث نفيس يرد ترهات الرافضه اذلهم الله
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين
أكذوبة قصة كلاب الحوأب نسف الجذورقصة كلاب الحوأب التي ورد ذكرها في كتب التاريخ وبعض كتب الحديث والتي استغلها الروافض للطعن في السيدة عائشة وللاسف عميت على الكثير من علماء السنة

وبعون الله تعالى سوف ننسف هذه القصة الكاذبة من جذورها

الجذور في كتب التاريخ
والجذور في كتب الحديث


اولا : ورود القصة في تاريخ الطبري ومنها تفرعت لباقي كتب التاريخ كما يلي

(حدثني إسماعيل بن موسى الفزاري قال أخبرنا علي بن عابس الأزرق قال حدثنا أبو الخطاب الهجري عن صفوان بن قبيصة الأحمسي قال حدثني العرني صاحب الجمل قال بينما أنا أسير على جمل إذ عرض لي راكب فقال يا صاحب الجمل تبيع جملك قلت نعم قال بكم قلت بألف درهم قال مجنون أنت جمل يباع بألف درهم قال قلت نعم جملي هذا قال ومم ذلك قلت ما طلبت عليه أحدا قط إلا أدركته ولا طلبني وأنا عليه أحد إلا فته قال لو تعلم لمن نريده لأحسنت بيعنا قال قلت ولمن تريده قال لأمك قلت لقد تركت أمي في بيتها قاعدة ما تريد براحا قال إنما أريده لأم المؤمنين عائشة قلت فهو لك فخذه بغير ثمن قال لا ولكن ارجع معنا إلى الرحل فلنعطك ناقة مهرية ونزيدك دراهم قال فرجعت فأعطوني ناقة لها مهرية وزادوني أربعمائة أو ستمائة درهم فقال لي يا أخا عرينة هل لك دلالة بالطريق قال قلت نعم أنا من أدرك الناس قال فسر معنا فسرت معهم فلا أمر على واد ولا ماء إلا سألوني عنه حتى طرقنا ماء الحوأب فنبحتنا كلابها قالوا أي ماء هذا قلت ماء الحواب قال فصرخت عائشة بأعلى صوتها ثم ضربت عضد بعيرها فأناخته ثم قالت أنا والله وصاحبة كلال الحوأب طروقا ردوني تقول ذلك ثلاثا )


http://www.sd-sunnah.com/vb/attachment.php?attachmentid=5795&d=1474571757
الرد على هذه الفرية
القاضي ابوبكر العربي في كتاب العواصم من القواصم


(وأن الكلام الذي نسبوه إلى النبي وزعموا أن عائشة ذكرته عند وصولهم إلى ذلك الماء ليس له موضع في دواوين السنة المعتبرة . وقد راينا خبره عند الطبري ( 5 : 170 ) فرأيناه يرويه عن إسماعيل بن موسى الفزارى ( وهو رجل قال فيه ابن عدي : أنكروا منه الغلو في التشيع ) ، ويرويه هذا الشيعي عن على بن عابس الأزرق ( قال عند النسائي : ضعيف ) وهو يرويه عن أبي الخطاب الهجري ( قال الحافظ ابن حجر في تقرب التهذيب : مجهول ) وهذا الهجري المجهول يرويه عن صفوان بن قميصة الأحمسى ( قال عنه الحافظ الذهبي في ميزان الاعتدال : مجهول ) . وهذ هو خبر الحوأب . وقد بنى على اعرابي زعموا أنهم لقوه في طريق الصحراء ومعه جمل اعجبهم فارادوا أن يكون هو جمل عائشة فاشتروه منه وسار الرجل معهم حتى وصلوا إلى الحوأب فسمع هذا الكلام ورواه ، مع أنه هو نفسه – أي الأعرابي صاحب الجمل – مجهول الاسم ولا نعرف عنه إن كان من الكذابين أو الصادقين . ويظهر لي أنه ليس من الكذابين ولا من الصادقين ، لأنه من أصله – الثاني عشر – مرهوم لم يخلق ، ولأن جمل عائشة واسمه (( عسكر )) جاء به يعلى بن أمية من اليمن وركبته عائشة من مكة إلى العراق ، لم تكن ماشية على رجليها حتى اشتروا لها جملاً من هذا الأعرابي الذي زعموا أنهم قابلوه في الصحراء ، وركبوا على لسانه هذه الحكاية السخيفة ليقولوا إن طلحة والزبير – المشهود لهما بالجنة ممن لا ينطق عن الهوى – قد شهدا الزور . ولو كنا نستجيز نقل الأخبار الواهية لنقلنا في معارضة هذا الخبر خبراً آخر نقله ياقوت في معجم البلدان ( مادة الحوأب ) عن سيف بن عمر التميمي أن المنبوحة من كلاب الحوأب هي أو زمل سلمى بنت مالك الفزارية التى قادت المرتدين ما بين ظفر والحوأب فسباها المسلمون ووهبت لعائشة فأعتقتها ، فقيلت فيها هذه الكلمة . وهذا الخبر ضعيف والخبر الذي أورده عن عائشة أضعف منه . وما برح الكذب بضاعة يتجر بها الذين لا يخافون الله) انتهى

واقول

طبعا واضح ان جذر هذه القصة اعرابي مجهول وهذا كافي لنسفها تماما بالاضافة الى المجاهيل الذين نقلوا عن هذا المجهول


ثانيا
ورود الخبر في بعض كتب الحديث وهي فتح الباري ومسند الامام احمد ومستدرك الحاكم ومسند ابي يعلي
فتح الباري ج13

ومن طريق قيس بن أبي حازم قال لما أقبلت عائشة فنزلت بعض مياه بني عامر نبحت عليها الكلاب فقال أي ماء هذا قالوا الحوأب بفتح الحاء المهملة وسكون الواو بعدها همزة ثم موحدة قالت ما أظنني الا راجعة فقال لها بعض من كان معها بل تقدمين فيراك المسلمون فيصلح الله ذات بينهم فقالت ان النبي صلى الله عليه وسلم قال لنا ذات يوم كيف باحداكن تنبح عليها كلاب الحوأب وأخرج هذا أحمد وأبو يعلى والبزار وصححه بن حبان والحاكم وسنده على شرط الصحيح وعند أحمد فقال لها الزبير تقدمين فذكره


مسند ابي يعلي4868 -

حدثنا عبد الرحمن بن صالح حدثنا محمد بن فضيل عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال : مرت عائشة بماء لبني عامر يقال له : الحوأب فنبحت عله الكلاب فقالت : ما هذا : قالوا : ماء لبني عامر فقالت : ردوني ردوني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ( كيف بإحداكن إذا نبحت عليها كلاب الحوأب ؟ )

ومن مسند الامام احمد

[ 24698 ] حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم أن عائشة قالت لما أتت على الحوأب سمعت نباح الكلاب فقالت ما أظنني إلا راجعة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لنا أيتكن تنبح عليها الكلاب الحوأب فقال لها الزبير ترجعين عسى الله عز وجل أن يصلح بك بين الناس


الحاكم في المستدرك
[ 4613 ] حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ثنا محمد بن عبد الوهاب العبدي ثنا يعلى بن عبيد ثنا إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال لما بلغت عائشة رضى الله تعالى عنها بعض ديار بني عامر نبحت عليها الكلاب فقالت أي ماء هذا قالوا الحوأب قالت ما أظنني إلا راجعة فقال الزبير لا بعد تقدمي ويراك الناس ويصلح الله ذات بينهم قالت ما أظنني إلا راجعة سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول كيف بإحداكن إذ نبحتها كلاب الحوأب


اقول
ما يجعل القلب ينفر من هذا الحديث هو عدم تخريج الامام البخاري ومسلم لهذا الحديث وهذه اول ضربة له
اما ثاني ضربة ان الحديث ورغم تعدد وجوده كما بينا في فتح الباري ومسند الامام احمد ومستدرك الحاكم ومسند ابي يعلي حتى ليظن الانسان ان لا احد من الرواة الا وتحدث عن قصة كلاب الحوأب الا ان المفاجأة انه يأتي عن طريق واحد فقط وهو التابعي قيس بن ابي حازم


فماذا في ترجمة قيس بن ابي حازم

الكاشف للذهبي
[ 4596 ] قيس بن أبي حازم أبو عبد الله البجلي تابعي كبير فاتته الصحبة بليال سمع أبا بكر وعمر وعنه بيان بن بشر وإسماعيل بن أبي خالد وخلق وثقوه وقال بن المديني عن يحيى بن سعيد منكر الحديث ثم ذكر له حديث كلاب الحوأب مات 98 ع

له تسع روايات فى البخاري وحتى لايشكل عليكم هنا شروط قبول رواية اهل الاهواء
شروط قبول رواية المبتدع عند علماء هذا الشأن أي علماء الحديث مهم جدا للرد على الرافضه .ولاتقبل رواية اهل الاهواء اذا كانت توافق بدعته
http://www.sd-sunnah.com/vb/showthread.php?8330-%D4%D1%E6%D8-%DE%C8%E6%E1-%D1%E6%C7%ED%C9-%C7%E1%E3%C8%CA%CF%DA-%DA%E4%CF-%DA%E1%E3%C7%C1-%E5%D0%C7-%C7%E1%D4%C3%E4-%C3%ED-%DA%E1%E3%C7%C1-%C7%E1%CD%CF%ED%CB-%E3%E5%E3-%CC%CF%C7-%E1%E1%D1%CF-%DA%E1%EC-%C7%E1%D1%C7%DD%D6%E5

تهذيب التقريب 8
لابن حجر العسقلاني
وقد تكلم أصحابنا فيه فمنهم من رفع قدره وعظمه وجعل الحديث عنه من أصح الإسناد ومنهم من حمل عليه وقال له أحاديث مناكير والذين أطروه حملوا هذه الأحاديث على أنها عندهم غير مناكير وقالوا هي غرائب ومنهم من حمل عليه في مذهبه وقالوا كان يحمل على علي والمشهور عنه أنه كان يقدم عثمان ولذلك تجنب كثير من قدماء الكوفيين الرواية عنه
وقال يحيى بن أبي غنية ثنا إسماعيل بن أبي خالد قال كبر قيس حتى جاز المائة بسنين كثيرة حتى خرف وذهب عقله وقال بن المديني قال لي يحيى بن سعيد بن أبي حازم منكر الحديث ثم ذكر له يحيى أحاديث مناكير منها حديث الحوأب



اقول
والذين انكروا عن قيس ذلك الحديث لهم كل الحق لان جذر الرواية واهي حيث سقط الاسناد عمن افصح ان هذه المياه هي مياه الحوأب فكما ورد في تاريخ الطبري ان المصدر هو أعرابي مجهول
وما بني على باطل فهو باطل

بقى لقيس حديثين تنكرهما النفس
الحديث الاول

في مستدرك الحاكم

[ 5591 ] حدثنا علي بن حمشاذ العدل ثنا محمد بن غالب ثنا يحيى بن سليمان الجعفي ثنا وكيع عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال رأيت مروان بن الحكم حين رمى طلحة بن عبيد الله يومئذ فوقع في ركبته فما زال يسبح إلى أن مات

قال القاضي بن العربي في كتاب العواصم عن هذا الخبر (ولم ينقله ثبت)الحديث الثاني
في مستدرك الحاكم ايضا


[ 6717 ] حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أبو البحتري عبد الله بن محمد بن بشر العبدي ثنا إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال قالت عائشة رضى الله تعالى عنها وكانت تحدث نفسها أن تدفن في بيتها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر فقالت إني أحدثت بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثا ادفنوني مع أزواجه فدفنت بالبقيع هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه


وهذه قصة كلاب الحوأب المزعومة وذيولها ومناكير الاحاديث حولها
------------


قال الألباني( خروج عائشة كان خطأ ولكن ليس فيه معصية للحديث. فإن الحديث يشير إلى أنها سوف تكون في مكان تقع فيه فتن ويموت فيه كثير من الناس فلما قفلت عائدة ذكرها طلحة والزبير بأهمية موقفها لتحقيق الصلح الذي كان يطمع الناس في حصوله ببركتها وتقدير الناس لها. وهي مع ذلك مخطئة رضي الله عنها. وإذا كنا نرى مواقف عاتب الله عليها أنبياءه فتوقع الخطأ ممن هو دون النبي أولى، فموسى قتل نفسا ونسي ما عاهد به الخضر. وذا النون ذهب مغاضبا. ثم هذا لا ينقص شيئا من فضائلها بل هو في ذاته فتنة للمحرومين من الانصاف والعقل والدين. ولذلك قال عمار بن ياسر « والله إني لأعلم أنها نبية زوجكم في الدنيا والآخرة ولكن الله ابتلاكم بها ليعلم إياه تطيعون أم هي» (رواه البخاري)).

اما وجود الحديث في كتب السنة المعروفة فهذا مما لا شك فية ولكنه مهما امتلأت به كتب السنة يظل حديث عن طريق شخص واحد وهو قيس ابن ابي حازم فلا نعرف هذا الحديث الا عن طريقه
فان العلة كما سبق ان وضحت في جذر الرواية وهو الاعرابي الذي زعم ان هذه الماء هي ماء الحوأب وهنا سقوط الرواية فحتى قيس ابن حازم لم يقل من الذي قال ان هذه ماء الحوأب
انظر نص الحديث في الحاكم (فقالت أي ماء هذا قالوا الحوأب ) وفي فتح الباري (فقال أي ماء هذا قالوا الحوأب) وفي مسند ابي يعلي (فقالت : ما هذا : قالوا : ماء لبني عامر فقالت) فمن هم الذين قالوا ان هذا ماء الحوأب انهم مجهولون
وهذه علة الرواية

فليس من المنطق ان تبنى رواية مثل تلك على مجهولين (قالوا)
فلم يخرجها الامام البخاري ولا الامام مسلم
وهي ضد الاسلوب العلمي المتبع في رواية الحديث

http://www.sd-sunnah.com/vb/attachment.php?attachmentid=5798&d=1474571762

http://www.sd-sunnah.com/vb/attachment.php?attachmentid=5796&d=1474571759

http://www.sd-sunnah.com/vb/attachment.php?attachmentid=5797&d=1474571760

(في معجم البلدان ( مادة الحوأب ) عن سيف بن عمر التميمي أن المنبوحة من كلاب الحوأب هي أو زمل سلمى بنت مالك الفزارية التى قادت المرتدين ما بين ظفر والحوأب فسباها المسلمون ووهبت لعائشة فأعتقتها ، فقيلت فيها هذه الكلمة)

المخضبي
09-02-2012, 03:43 PM
واليكم بعض ردود الاخ الفاضل aboselmy على مشاركات المخالفين احببت ان انقلها لكم لعلها تثري الموضوع اكثر

اشكرك لانك اثيت ما قلته
اما وجود الحديث في كتب السنة المعروفة صحيح البخاري –صحيح مسلم –سنن الترمذي – سنن النسائي – سنن ابي داوود – سنن ابن ماجه يحتاج الى دليل بالانتظار

ولكنه مهما امتلأت به كتب السنة يظل حديث عن طريق شخص واحد وهو قيس ابن ابي حازم فلا نعرف هذا الحديث الا عن طريقه

فان العلة كما سبق ان وضحت في جذر الرواية وهو الاعرابي الذي زعم ان هذه الماء هي ماء الحوأب وهنا سقوط الرواية فحتى قيس ابن حازم لم يقل من الذي قال ان هذه ماء الحوأب
انظر نص الحديث في الحاكم (فقالت أي ماء هذا قالوا الحوأب )
وفي فتح الباري (فقال أي ماء هذا قالوا الحوأب)
وفي مسند ابي يعلي (فقالت : ما هذا : قالوا : ماء لبني عامر فقالت) فمن هم الذين قالوا ان هذا ماء الحوأب انهم مجهولون
وهذه علة الرواية

فليس من المنطق ان تبنى رواية مثل تلك على مجهولين (قالوا)
فلم يخرجها الامام البخاري ولا الامام مسلم
وهي ضد الاسلوب العلمي المتبع في رواية الحديث
======================
ان كانت احاديث قيس ابن حازم لها شواهد تدعمها وطرق اخرى تؤكدها وغير منكرة فلا بأس
ثم ان كل الاحاديث عن النبي والتى في سندها قيس بن ابي حازم في البخاري هي 9 احاديث فقط وفي الاخير ليس ابوسلمي الذي تكلم عن قيس انما تكلم عنه علماء الجرح والتعديل فما ذنبي انا

شروط قبول رواية المبتدع عند علماء هذا الشأن أي علماء الحديث مهم جدا للرد على الرافضه .ولاتقبل رواية اهل الاهواء اذا كانت توافق بدعته
http://www.sd-sunnah.com/vb/showthread.php?8330-%D4%D1%E6%D8-%DE%C8%E6%E1-%D1%E6%C7%ED%C9-%C7%E1%E3%C8%CA%CF%DA-%DA%E4%CF-%DA%E1%E3%C7%C1-%E5%D0%C7-%C7%E1%D4%C3%E4-%C3%ED-%DA%E1%E3%C7%C1-%C7%E1%CD%CF%ED%CB-%E3%E5%E3-%CC%CF%C7-%E1%E1%D1%CF-%DA%E1%EC-%C7%E1%D1%C7%DD%D6%E5
=====================

اكرر الرد الاول
ان كانت احاديث قيس ابن حازم لها شواهد تدعمها وطرق اخرى تؤكدها وغير منكرة فلا بأس
ثم ان كل الاحاديث عن النبي والتى في سندها قيس بن ابي حازم في البخاري هي 9 احاديث فقط

فهل يسقط البخاري من اجل 9 احاديث
لا يا صديقي الاسلم ان تسقط كل الروايات الواهية والتى بها شبهات تنزيها لام المؤمنين زوجة رسول الله السيدة عائشة رضي الله عنها وارضاها
(والرابط فيه حكم رواية المبتدع ومنهاج اهل السنه فى قبول روايته )
=====================


هل تظننا نقول ان صحيح البخاري هو الكتاب المنزل من عند الله ؟
يا سيدي لم يقل احد من علماء السنة واتحداك بأن كتاب البخاري منزه عن كل نقص
كل ما في الامر اننا نقول انه اصح كتب الحديث وضع عشرين خط تحت كلمة اصح
يا صديقي نحن لا نعبد الكتب ولا نأكل التراث اكلا لما
الكتاب الوحيد المنزه عن كل نقص والمحفوظ بأمر الله هو القرآن الكريم فقط .

===================

لا اله الا الله سيدنا محمد رسول الله
بالله عليك ما ضرك اذا عرفت ان زوجة نبيك السيدة عائشة مكذوب عليها هذه الرواية
ما يضر دينك في هذا
ما هذا الحقد الدفين على زوجة نبي الله ومن اجل ماذا وما المكسب!!!!
هل ستدخل جهنم لو صدقت ان زوجة نبيك مطهره
هل هذا اصل من اصول عقيدة محبي آل البيت
ايهما احسن قولا
ان تتبع القول بانها مطهره عفيفة
ام القول بنباح كلاب الحواب
بتصريف يسير جدا
يتبع ان شاء الله

المخضبي
09-02-2012, 03:53 PM
كل هرطقاتكم لن تفيد شئ وهي خارج صلب الموضوع الاصلي
لم يثبت بالدليل القطعي قصة كلاب الحواب التى وردت في الطبري وبعض كتب الحديث عن السيدة عائشة

وباقي احاديث الافك عن السيدة عائشة سوف افندها بحول الله وعونه كل في موضوع مستقل
من الالف الى الياء

اما في هذا الموضوع
القاضي حكم والاستئناف رفض
رفعت الجلسة

===================

راجع كلام القاضي ابن العربي في صدر الموضوع
عليك ان تقرأ اولا قبل ان تسأل .......
هل هي عادة عندك ان تقفز الى الاسئلة بدون قراءة الموضوع ...........شئ غير معقول
كسلان ترجع اكتبه لك
(وأن الكلام الذي نسبوه إلى النبي وزعموا أن عائشة ذكرته عند وصولهم إلى ذلك الماء ليس له موضع في دواوين السنة المعتبرة)

================

اعرف ان الموضوع ثقيل على قلوبكم عافانا الله ولكن اعود للرد عليكم
اعود واقول ماقاله القاضي وهو لايوجد حديث عن كلاب الحوأب في دواويين السنة المعتبرة
فلا يوجد اي ذكر لاي حديث عنها في الصحاح الستة
صحيح البخاري –صحيح مسلم –سنن الترمذي – سنن النسائي – سنن ابي داوود – سنن ابن ماجه

فهل انا اتيت بجديد او اكتشفت البارود كما يقول اخواننا اللبنانيون ؟ كل هؤلاء لم يذكروا اي شئ عن شئ اسمه الحوأب وهذ بحد ذاته كاف لنسف القصة

فاذا رجعنا الى ما ورد في كتب التاريخ البدايه والنهاية وغيرها فالاصل هو تاريخ الطبري والكل اخذ عنه وقد اثبتنا بطلان الرواية في الاصل وهوتاريخ الطبري فتبطا في باقي كتب التاريخ لان ما بني على باطل فهو باطل

يبقى التعليق على اشياء صغيرة
اولا فتح الباري ليس كتاب حديث وانما شرح ........ مجرد كتاب شرح للاحاديث

==================

يقول الراوي عائشة يعني السيدة عائشة حدثت ابن كثير على مسافة مئات السنين!!!!!!!!!!!؟؟؟؟
ويقول اسنادة على شرط الشيخين
يأتي برواية بلا اسناد اصلا ويقول اسناده صحيح والمضحك على شرط الشيخين
فالافضل ان تحتفظ بماء وجهك وتسكت
==================



اولا هما حديث واحد وليس حديثين كما تزعم ذكر في فتح الباري نقلا عن مسند البزار
فلا توهم القارئ انهما حديثين
اكرر لك يا عزيزي
فتح الباري ليس كتاب حديث بل نقل هذه الرواية من مسند البزار الذي تفرد بها فليتك تنقلها من مسند البزار مباشرة لتعرف السند
انا انقلها لك من الاصل وهو مسند البزار

مسند البزار4777-

حَدَّثنا سَهْل بن بحر ، قال : حَدَّثنا أبو نعيم ، قال : حَدَّثنا عصام بن قدامة ، عَن عِكْرِمة ، عَن ابنِ عباس ، رَضِي الله عنهما ، قال : قال رَسُول اللهِ صلى الله عليه وسلم لنسائه : ليت شعري أيتكن صاحبة الجمل الأديب تخرج كلاب حوأب فيقتل عن يمينها ، وعَن يسارها قتلا كثيرا ثم تنجو بعدما كادت)

الراوي هو سهل بن بحر
فهل تعرف من هو سهل بن بحر
سأعطيك جائزة كلاب الحوأب الخشبية لو عرفت واخبرتنا من هو سهل بن بحر حتى نأخذ عنه هذه الرواية
والتى - اعود واكرر - ليست في دواوين السنة المعتبرة
كما انها لم تذكر السيدة عائشة اصلا
وسهل بن بحر لم اجد له ترجمه من الاساس
النقطة الرابعة لك
وهي تصحيح الالباني لحديث قيس ابن ابي حازم
سأقول لك لماذا صححها الالباني ولكن ندردش قليلا عن الالباني
-الالباني توفى من عدة سنوات (1999م) فهل تريدني ان اترك قول القاضي ابن عربي لقول الالباني ؟
-الالباني الف السلسلة الصحيحة والسلسلة الضعيفة ومن وجهة نظري فقد خلط فيهما الحابل بالنابل
-الالباني لم يعير الشيخ ابن تيمية اي اهتمام وانكر علية تضعيفه بعض الاحاديث ووضع ما ضعفه ابن تيمية في سلسلته الصحيحة
-الالباني الف كتب في تضعيف الصحاح الستة مثل كتبة ضعيف وصحيح سنن ابن ماجة وضعيف سنن الترمذي وصحيح وضعيف الجامع الصغير وهذا لا شئ فيه اذا اتبع المنهج العلمي ولكن العجيب انه لم يقترب من مسند الامام احمد بن حنبل
هل تعرف لماذا
لانه حنبلي
ولان مسند الامام احمد ابن حنبل (ولو انه ليس من الصحاح السته ) الا انه روي عن قيس بن ابي حازم رواية الحوأب فمنطقي لن يكذب هذه القصة لان شيخه رواها في مسنده
فرجاءاً اترك الالباني لنا

هل وصلت المعلومة
ولو ان القاضي حكم وانتهت القصة فانا ارد عليكم من باب الرد على اسئلة الصحفيين

سلامي

يتبع ان شاء الله

المخضبي
09-02-2012, 04:05 PM
سبحان من ابدعك
انا فصلت بين كتب التاريخ وكتب الحديث
وقلت ان في كتب التاريخ الاصل الطبري ولم اقل ان الطبري الاصل في الحديث

شغل دماغك اولا لكي تسلم من الاحراج
============

ابن دحية في حياة الحيوان .........ههههه الله يجازيك يابن شاذان
ما علينا
اقول
العجب كل العجب ان لايأتي ذكر اي شئ عن ذكر قصة كلاب الحوأب (سواء قصة ردوني فقد سمعت الرسول كذا وكذا ..... او ..... ايتكن تنبحها كلاب الحواب ) في اي حديث نبوي في الصحاح الستة
صحيح البخاري –صحيح مسلم –سنن الترمذي – سنن النسائي – سنن ابي داوود – سنن ابن ماجه
وصحيح انه اشهر من سواد الليل لكن بالفعل لا اصل له ويشهد على ذلك الصحاح الستة

================

لله الحمد والمنه
واشكرك على المتابعه
وان بعض هؤلاء القوم الذين يتحدثون عن الدليل فاقول ان دليلهم فقط هو سؤء الظن يميلون معه كيفما مال


===============

لماذا لاتكون انت البطل
وتأتيني بأي حديث عن كلاب الحوأب في احد الصحاح السته

بدلا من اعادة ماتم مناقشته سابقا وكأنك لا تعي شيئا مما كتبته

اتحداك امام الجميع
وان لم تأتي ولن تأتي فارحمنا من تفاهاتك

=================

اقول لك من الصحاح الست
صحيح البخاري –صحيح مسلم –سنن الترمذي – سنن النسائي – سنن ابي داوود – سنن ابن ماجه

وارجع الى راس الموضوع ستجد اني وضعت هذه الاحاديث بنفسي وهما حديث واحد مكرر عن قيس ابن حازم في مسند الامام احمد بن حنبل وهذا دليل انك لم تقرأ الموضوع واذا قرأت لا تفهم

===============

اما عن روايتك فتذكر اني نقلتها قبلك في صدر الموضوع من مسند الامام احمد وتلف وتدور وتعود لقيس ابن ابي حازم
الا تفهم ما تنقل
هات لي اي رواية بها لفظة الحوأب او الجمل الادبب في كتب الحديث المعتبرة وهي الصحاح الست
صحيح البخاري –صحيح مسلم –سنن الترمذي – سنن النسائي – سنن ابي داوود – سنن ابن ماجه
ما لهؤلاء القوم لا يكادون يفقهون حديثا


===============



انا لا اريد ان احرجك ولكن تصر على احراج نفسك
تاريخ اليعقوبي كتاب شيعي وان كنت لا تعرف فاعرف ذلك الان وقد ذكر القصة بدون سند على طريقة حكاوي القهاوي
مثله مثل من كتب الشيعه مروج الذهب للمسعودي وكتاب الاغاني لابو فرج الاصفهاني
ولو اتيتني بدليل ان كتاب اليعقوبي قبل تاريخ الطبري اكون لك من الشاكرين بصرف النظر عن تاريخ الوفاه
وتقول ذكر ذلك البلاذري وهو لم يذكر اي شئ عن الحوأب فهل يمكنك نقل ما كتبه البلاذري عن الحوأب؟
اما ماذكرته من البداية والنهاية فلم تات بجديد فانا وضعت حديث احمد بن حنبل في صدر الموضوع فارجع اليه
وقد بينت لك ان ما ذكره الطبري في تاريخه نقله شيعي عن ضعيف عن مجهول عن مجهول
وفي احداث الفتنة بعد مقتل سيدنا عثمان يخيل الي ان معظم رواتها اما شيعة او كوفيين او مجاهيل

=============

ايضا لم تأت بجديد وتكرر ما ذكرته انا في صدر الموضوع
اما موضوع ضعف قيس بن حازم الكوفي فظاهر في تراجمه التي اوردتها في بداية الموضوع فارجع اليها
تقول
فلماذا برأيك يذكر ابن حجر الحوأب في شرح الحديث ؟ ام انت اعلم منه بالحديث ؟!!!
اقول ولماذا برأيك قال عنه ابن حجر في ترجمتة في تهذيب التهذيب ج8 (وقال بن المديني قال لي يحيى بن سعيد بن أبي حازم منكر الحديث ثم ذكر له يحيى أحاديث مناكير منها حديث الحوأب)
وانا جمعت كلامه على كلام غيره في قيس


اما كونه من من رجال البخاري فلماذا لم ينقل البخاري عنه هذا الحديث ؟
ان عدم نقل هذا الحديث تزيدنا ثقة في البخاري لانه حديث لم يرويه الا الكوفي قيس بن حازم رغم وجود الاف الصحابة في موقع الحدث ولا يمكن الوثوق بحديث موجود فية ( قالوا ماء الحوأب ) بدون ان يبين لنا من الذين قالوا
كذلك لم ينقل البخاري عن قيس ابن حازم احاديث شاذة او منكره
ويمكن اطلاق احاديث قيس في البخاري بالاحاديث الحسنه اي التى يكون في رواتها واحد ضعيف ولكنها غير شاذه او منكره اي يكون متن الحديث قد روي مثله او نحوه من وجه اخر
فحديثه عن عمر بن الخطاب موجود شواهده في باب فضائل عمر بن الخطاب كثيرة وفي كل كتب الحديث
واما حديث الرؤية الذي رواه قيس ابن حازم في صحيح البخاري
[ 6997 ] حدثنا عمرو بن عون حدثنا خالد أو هشيم عن إسماعيل عن قيس عن جرير قال كنا جلوسا عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ نظر إلى القمر ليلة البدر قال إنكم سترون ربكم كما ترون هذا القمر لا تضامون في رؤيته )
فله طريق اخر في صحيح البخاري
[ 7000 ] حدثنا عبد العزيز بن عبد الله حدثنا إبراهيم بن سعد عن بن شهاب عن عطاء بن يزيد الليثي عن أبي هريرة أن الناس قالوا يا رسول الله هل نرى ربنا يوم القيامة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم هل تضارون في القمر ليلة البدر قالوا لا يا رسول الله قال فهل تضارون في الشمس ليس دونها سحاب قالوا لا يا رسول الله قال فإنكم ترونه كذلك ...)
وايضا في صحيح البخاري
[ 7001 ] حدثنا يحيى بن بكير حدثنا الليث بن سعد عن خالد بن يزيد عن سعيد بن أبي هلال عن زيد عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الخدري قال قلنا يا رسول الله هل نرى ربنا يوم القيامة قال هل تضارون في رؤية الشمس والقمر إذا كانت صحوا قلنا لا قال فإنكم لا تضارون في رؤية ربكم يومئذ إلا كما تضارون في رؤيتهما ...)

وايضا له شاهده من القرآن (وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَّاضِرَةٌ إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ )
مثال ثاني من احاديث قيس بن حازم في البخاري
[ 90 ] حدثنا محمد بن كثير قال أخبرنا سفيان عن بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم عن أبي مسعود الأنصاري قال قال رجل يا رسول الله لا أكاد أدرك الصلاة مما يطول بنا فلان فما رأيت النبي صلى الله عليه وسلم في موعظة أشد غضبا من يومئذ فقال أيها الناس إنكم منفرون فمن صلى بالناس فليخفف فإن فيهم المريض والضعيف وذا الحاجة

نجده مدعوم بهذا الحديث نفس المعنى بطريق اخر في صحيح البخاري
[ 673 ] حدثنا آدم بن أبي إياس قال حدثنا شعبة قال حدثنا محارب بن دثار قال سمعت جابر بن عبد الله الأنصاري قال أقبل رجل بناضحين وقد جنح الليل فوافق معاذا يصلي فترك ناضحه وأقبل إلى معاذ فقرأ بسورة البقرة أو النساء فانطلق الرجل وبلغه أن معاذا نال منه فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فشكا إليه معاذا فقال النبي صلى الله عليه وسلم يا معاذ أفتان أنت أو فاتن ثلاث مرار فلولا صليت ب { سبح اسم ربك } والشمس وضحاها والليل إذا يغشى فإنه يصلي وراءك الكبير والضعيف وذو الحاجة ....)
وهكذا


بقي لك احاديث (ايتكن صاحبة الجمل الادبب او ايتكن تنبحها كلاب الحوأب ..)
الذي ورد في ثلاث مصادر فقط مسند البزار و مصنف عبدالرزاق الصنعاني ومعجم الطبراني الاوسط
وبعون الله سوف ابين ضعف هذا الحديث وعدم الاحتجاج به ايضا حتى يكتمل الموضوع والخروج بالخلاصة النهائية بعد اكتمال النقاش

المخضبي
09-02-2012, 04:22 PM
ملخص ما تقدم
ان الحديث المروي عن قيس بن ابي حازم حديث منكر كما قال ابن المديني رحمه الله والمتن المنكر ضعيف حتى لو اسناده سليم فصحة الحديث عندنا ليست في صحة السند بل بصحة المتن من الشذوذ والنكارة
وكما تقدم فقد انكره ابن المديني والقاضي ابن العربي
كما انه زيادة على نكارته فهو معلول
والعلة فيه جهالة اولئك الذين قالوا ان هذا المكان هو الحوأب فلا تصح شهادة مجاهيل
كما ان به علة اخرى قوية جداً
وهي

........... تابع معي
=================

العلة هي
عدم وجود قيس ابن ابي حازم في مكان الحادثة اصلا ........
ففي العلل ومعرفة الرجال لعلي بن المديني

سؤل علي بن المديني هل شهد قيس الجمل قال : لا
وقال عنه ابن المديني كان عثمانيا

ولكن متى كان قيس عثمانيا هل قبل الجمل ام بعد وقعة صفين
الجواب في الملل والنحل للشهرستاني
حيث اورد
وقال قيس بن حازم: كنت مع علي رضي الله عنه في جميع أحواله وحروبه حتى قال يوم صفين: " انفروا إلى بقية الأحزاب، انفروا إلى من يقول: كذب الله ورسوله؛ وأنتم تقولون: صدق الله ورسوله " ... فعرفت أي شيء كان يعتقد في الجماعة: فاعتزلت عنه

ومن هنا فاذا كان قيس عثمانيا فهذا كان بعد وقعة صفين
كما يتبين لنا انه شهد مع الامام علي جميع احواله وحروبه
وهذا يعني انه كان اثناء الحادثة المزعومه بقصة الحوأب كان مع الامام علي
فكيف رواها وهو لم يحضرها اصلا ؟


هل ما تقدم يعتبر بالضرورة طعنا في قيس بن حازم بشخصه
الجواب : كلا ليس بالضرورةلماذا ؟
لان هذا يمكن ان يكون وهما في الاسناد او من نقلها عن قيس وليس بالضرورة في شخصه
وما الدليل ؟
الدليل سنورده من علل الدارقطني
.............تابع

==============

قد يقحم احد الرواة في السند عن طريق الوهم ولكن يعرف ذلك العارفون بعلل الحديث
فالمشهور رواية اسماعيل بن ابي خالد عن قيس
فقد يوهم الراوي ويسند كل او معظم روايات اسماعيل عن قيس ويكون قيس بن ابي حازم ضحية هذا الوهم واليك الامثلة من
علل الدارقطني

علل الدارقطني

س (541) وسئل عن حديث قيس بن أبي حازم عن الزبير أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له لتقاتلن وأنت ظالم له
فقال حدث به لوين محمد بن سليمان عن محمد بن سليمان شيخ له عن إسماعيل عن قيس عن الزبير وليس هذا من حديث قيس وإنما رواه إسماعيل عن عبد السلام رجل من حية كذا قال يعلى عن إسماعيل وهو عبد السلام بن عبد الله بن جابر الاحمسي عن الزبير وعبد السلام هذا لم يدرك بالزبير وهو مرسل

ففي الرواية
إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازموالصحيح
انه ليس من رواية قيس

واذا عدنا لحديث الحوأب
يظهر لنا نفس الاشكال
والظاهر انه ليس من حديث قيس بن ابي حازم لان قيس كما تقدم لم يحضر حرب الجمل


=============

ومن الالباني بجانب هؤلاء الفطاحل الذين انكروا الرواية
مثل علي بن المديني ويحيي بن سعيد القطان امام الجرح والتعديل
ومثل ابي حاتم الرازي
ومثل القاضي بن العربي والكاتب الإسلامي الكبير الأستاذ محب الدين الخطيب
وحتى في رد الالباني رحمه الله في تصحيح الحديث كأنه يرد على صديقه الاستاذ الافغاني الذي انكر الحديث


=============

العلماء الذين قالوا بان الرواية منكرة
علي بن المديني ويحيي بن سعيد القطان
وابو حاتم الرازي
والقاضي بن العربي
ومحب الدين الخطيب


يقول الالباني في السلسلة الصحيحة

و للحديث شاهد يزداد به قوة ، و هو من حديث ابن عباس قال : قال رسول الله صلى
الله عليه وسلم لنسائه :
" ليت شعري أيتكن صاحبة الجمل الأدبب تخرج فينبحها كلاب الحوأب ، يقتل عن
يمينها و عن يسارها قتلى كثير ، ثم تنجو بعد ما كادت " .

وهذا كلام غير علمي
فالرواية المنكرة لا تقوى برواية اخرى منكرة وضعيفة السند ايضا وهي رواية مسند البزار
مسند البزار

4777- حَدَّثنا سَهْل بن بحر ، قال : حَدَّثنا أبو نعيم ، قال : حَدَّثنا عصام بن قدامة ، عَن عِكْرِمة ، عَن ابنِ عباس ، رَضِي الله عنهما ، قال : قال رَسُول اللهِ صلى الله عليه وسلم لنسائه : ليت شعري أيتكن صاحبة الجمل الأديب تخرج كلاب حوأب فيقتل عن يمينها ، وعَن يسارها قتلا كثيرا ثم تنجو بعدما كادت

قال الهيثمي في " مجمع الزوائد " و الحافظ في " فتح البارى "
رواه البزار و رجاله " ثقات "
واقول
سهل بن بحر مجهول
وعصام بن قدامه لم يثبته ابن القطان وقال عنه ابو حاتم روايته هذه منكره


ميزان الاعتدال
5625 - عصام بن قدامة.
[ د، س، ق ] عن مالك بن نمير.
لم يثبته ابن القطان.
وعنه وكيع، والفريابي.
قال أبو زرعة، وأبو حاتم: لا بأس به.
وقال النسائي: ثقة.
وقال أبو حاتم: له حديث منكر.

اما جملة "لا بأس به" فهي ليست توثيق عام من ابي حاتم ولكن ممن يكتب حديثه وينظر فيه.
وكلمة ابي حاتم واردة في الباعث الحثيث لابن كثير
قال ابن أبي حاتم: إذا قيل " صدوق " أو " محله الصدق " أو " لا بأس به " فهو ممن يكتب حديثه وينظر فيه.
وفي الكفاية للخطيب البغدادي
إذا قيل : إنه صدوق ، أو محله الصدق ، أو لا بأس به ، فهو ممن يكتب حديثه وينظر فيه

وهذا رأي ابي حاتم الرازي في الرواية
علل الحديث لابن ابي حاتم
2787- وَسَأَلْتُ أَبِي عَنْ حَدِيثٍ ؛ رَوَاهُ الأَشَجُّ ، عَنْ عُقْبَةَ بْنِ خَالِدٍ ، عَنِ ابْنِ قُدَامَةَ ، يَعْنِي عِصَامَ ، عَنْ عِكْرِمَةَ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم لِبَعْضِ نِسَائِهِ : لَيْتَ شِعْرِي أَيَّتُكُنَّ صَاحِبَةُ الْجَمَلِ الأَرْبَبِ ، وَذَكَرَ الْحَدِيثَ
|قَالَ أَبِي : لَمْ يَرْوِ هَذَا الْحَدِيثَ غَيْرُ عِصَامٍ ، وَهُوَ حَدِيثٌ مُنْكَرٌ
|وَسُئِلَ أَبُو زُرْعَةَ عَنْ حَدِيثٍ ، فَقَالَ : هَذَا حَدِيثٌ مُنْكَرٌ لا يُرْوَى مِنْ طَرِيقٍ غَيْرَهُ

ملاحظة
كلمة ابي زرعة وردت هكذا يعني ان ابا زرعة ايضا انكر الرواية
فيضاف الى قافلة علماء الحديث الذين انكروا الرواية

سبحان الله
فمتى كان في علم الحديث ان الحديث المنكر يقوى بالحديث المنكر او يكون شاهد عليه



===============

كم ابن لسيدنا داوود ؟
وهل ورث النبوة ام ورث الغنم ؟
هذه الاسئلة افتح لها موضوع اخر وسوف اجيبك عنها ان شاء الله

نكمل
انا ناوي انسف الموضوع من جذور جذوره
وكل الروايات التي فيها ذكر للحوأب
وهي اربعة
ا- رواية الطبري
2- رواية قيس بن ابي حازم التي رواها احمد والبزار وغيرهم
3-رواية مصنف عبد الرزاق
4- رواية الطبراني
انتهينا من اثنين وباقي اثنين
نستكمل .........
هداكم الله

=============


نقطة نظام
كل الروايات التي فيها ذكر للحوأب
وهي اربعة
ا- رواية الطبري
2- رواية قيس بن ابي حازم التي رواها احمد والبزار وغيرهم
3-رواية مصنف عبد الرزاق
4- رواية الطبراني
ا- اما رواية الطبري فقد بينا ضعفها واسنادها ظلمات بعضها فوق بعض
2-اما رواية قيس بن ابي حازم فقد ذكرنا قول العلماء انها منكرة وبينا علل ضعفها

باقي روايتان
الاولى
مصنف عبد الرزاق

20753 - أخبرنا عبد الرزاق عن معمر عن بن طاووس عن أبيه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال لنسائه أيتكن تنبحها كلاب ماء كذا وكذا يعني الحوأب فلما خرجت عائشة إلى البصرة نبحتها الكلاب فقالت ما اسم هذا الماء فأخبروها فقالت ردوني فأبى عليها بن الزبير

الثانية
في معجم الطبراني الاوسط

6276 - حدثنا محمد بن علي نا يزيد بن موهب ثنا يحيى بن زكريا بن ابي زائدة عن مجالد عن الشعبي عن مسروق عن عائشة قالت كان يوم من السنة تجمع فيه نساء النبي صلى الله عليه و سلم عنده يوما إلى الليل قالت وفي ذلك اليوم قال اسرعكن لحوقا أطولكن يدا قالت فجعلنا نتذارع بيننا أينا أطول يدين قالت فكانت سودة أطولهن يدا فلما توفيت زينب علمنا أنها كانت أطولهن يدا في الخير والصدقة قالت وكانت زينب تغزل الغزل تعطيه سرايا النبي صلى الله عليه و سلم يخيطون به ويستعنيون به في مغازيهم قالت
وفي ذلك اليوم قال كيف باحداكن تنبح عليها كلاب الحواب y لم يرو هذا الحديث عن مجالد إلا بن ابي زائدة


الرواية الاولى

مصنف عبد الرزاق
20753 - أخبرنا عبد الرزاق عن معمر عن بن طاووس عن أبيه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال لنسائه أيتكن تنبحها كلاب ماء كذا وكذا يعني الحوأب فلما خرجت عائشة إلى البصرة نبحتها الكلاب فقالت ما اسم هذا الماء فأخبروها فقالت ردوني فأبى عليها بن الزبير

1- عبد الرزاق بن همام الصنعاني
لن نطيل الكلام عنه شخصيا ولكن الكلام سيكون على كتابه نفسه

المغني في الضعفاء للامام الذهبي

3687 - ع / عبد الرزاق بن همام أحد الأئمة الثقات كان عباس العنبري أحد من رحل إليه وقال إنه لكذاب وقال النسائي فيه نظر لمن كتب عنه بآخره وقال ابن عدي في كامله حدث بأحاديث في الفضائل لم يوافق عليها
قلت كان يتشيع وقد قال أحمد إنه عمي في آخر عمره وكان يلقن فيتلقن فسماع من سمع منه بعد العمى لا شيء

اقول عبد الرزاق ثقة وان كان يتشيع وقد روى عنه البخاري قبل اختلاطه كما ذكر الحافظ ابن حجر في الفتح
وان كانت اخر احاديثه فيها نظر كما قال النسائي لاسباب قد لا يكون سببها السن ولكنه كان كما قال الامام احمد عمى وكان يلقن فيتلقن فسماع من سمع منه بعد العمى لا شيء
ولهذا قال الامام في التاريخ

التاريخ الكبير للبخاري
[ 1933 ] عبد الرزاق بن همام بن نافع أبو بكر مولى حمير اليماني سمع الثوري وابن جريج ومات سنة إحدى عشرة ومائتين ما حدث من كتابه فهو أصح

اي ان المشكلة ليست في من حديث عبد الرزاق من حفظه فانه ثقة ان شاء الله ولكن المشكلة في كتابه بعد العمى ولهذا قال الامام البخاري (ما حدث من كتابه فهو أصح)وهذه المشكلة هي التي ذكرها
العقيلي في كتابه الضعفاء الكبير
يقول

سمعت على بن عبد الله بن المبارك الصنعاني يقول كان زيد بن المبارك لزم عبد الرزاق فأكثر عنه ثم خرق كتبه

ومن المحصل ينتج
ان الحديث منه شفاهة مثل حدثنا عبد الرزاق لا اشكال فيه وهذا ما اتبعة البخاري وبقية كتب الحديث
ولكن المشكلة في كتابه الذي خرق
ولذلك فالاحاديث الموجودة في مصنفه عليها اشكال
انتهى الكلام عن عبد الرزاق
نعود للرواية

علة الرواية ببساطة في

ان الرواية مرسلة من قول النبي (قال لنسائه أيتكن تنبحها كلاب ماء كذا وكذا يعني الحوأب)
ومنقطعة الاسناد في جزء (فلما خرجت عائشة إلى البصرة نبحتها الكلاب فقالت ما اسم هذا الماء فأخبروها فقالت ردوني فأبى عليها بن الزبير)
وذلك ببساطة لان
طاووس بن كيسان وهو ثقة لكنه تابعي ولم يسمع من السيدة عائشة
فلا هو سمع النبي يقول الحديث و لاسمع السيدة عائشة تقول ردوني
وفي ترجمته في

تهذيب التهذيب
طاووس بن كيسان اليماني
قال أبو زرعة وقال ابن حبان كان من عباد أهل اليمن ومن سادات التابعين
قال ابن أبي حاتم في المراسيل كتب إلي عبدالله بن أحمد قال قلت لابن معين سمع طاووس من عائشة قال لا اراه
وفي المعرفة والتاريخ لابي يوسف
قال علي :
إن وهيباً روى عن ابن طاوس عن أبيه إنه لقي أبا موسى فذكر له الفتنة. فقال: ليس من ذا شيء لم يلق أبا موسى ولا سمع من عائشة.


اقول
سبحان الله
كل شئ يدل على مظلومية السيدة عائشة رضوان ربي عليها وحسبنا الله في من ظلمها

نكمل .........
==============


الرواية الثانية
معجم الطبراني الاوسط
6276 - حدثنا محمد بن علي نا يزيد بن موهب ثنا يحيى بن زكريا بن ابي زائدة عن مجالد عن الشعبي عن مسروق عن عائشة قالت كان يوم من السنة تجمع فيه نساء النبي صلى الله عليه و سلم عنده يوما إلى الليل قالت وفي ذلك اليوم قال اسرعكن لحوقا أطولكن يدا قالت فجعلنا نتذارع بيننا أينا أطول يدين قالت فكانت سودة أطولهن يدا فلما توفيت زينب علمنا أنها كانت أطولهن يدا في الخير والصدقة قالت وكانت زينب تغزل الغزل تعطيه سرايا النبي صلى الله عليه و سلم يخيطون به ويستعنيون به في مغازيهم قالت
وفي ذلك اليوم قال كيف باحداكن تنبح عليها كلاب الحواب y لم يرو هذا الحديث عن مجالد إلا بن ابي زائدة

اولا
محمد بن علي
ميزان الاعتدال
7963 - محمد بن على بن محمد بن إسحاق، شيخ للطبراني، جاء حديثه في بعض الاجزاء.
قال الخطيب: روى المناكير.
ثانيا
مجالد بن سعيد
ميزان الاعتدال
7070 - مجالد بن سعيد [ عو، م معا ] الهمداني.
مشهور صاحب حديث على لين فيه.
روى عن قيس بن أبي حازم، والشعبى.
وعنه يحيى القطان، وأبو أسامة، وجماعة.
قال ابن معين وغيره: لا يحتج به.
وقال أحمد: يرفع كثيرا مما لا يرفعه الناس، ليس بشئ.
وقال النسائي: ليس بالقوى.
وذكر الاشج أنه شيعي.
وقال الدار قطني: ضعيف.
وقال البخاري: كان يحيى بن سعيد يضعفه، وكان ابن مهدى لا يروى عنه.
وقال الفلاس: سمعت يحيى بن سعيد يقول: لو شئت أن يجعلها لى مجالد كلها عن الشعبى، عن مسروق، عن عبدالله - فعل.
وقيل لخالد الطحان: دخلت الكوفة فلم لم تكتب عن مجالد ؟ قال: لانه كان طويل اللحية.
قلت: من أنكر ماله: عن الشعبى، عن مسروق، عن عائشة - مرفوعا.
لو شئت لاجرى الله معى جبال الذهب والفضة.

اقول
وضعف مجالد مشهور اوضح من ان نسود في تراجمه الصفحات

روى له مسلم حديث واحد في المتابعات والشواهد
واتمنى ان يفهم الطائي ما معنى ان يروى لضعيف في المتابعات والشواهد حتى لا يأتي ويقول لي اني انسف صحيح مسلم

هذا تمام موضوع قصة الحوأب
فليس معنى انتشارها انها صحيحة كما يتوهم البعض فرب مشهور ليس له اصل

والحمدلله رب العالمين


===============



اولا الحاكم لم يصحح هذه الرواية وهو المعروف بتساهله في تصحيح الاحاديث الضعيفة بل والمنكرة
وسكت عنها الذهبي

ثانيا ابن الجوزي وضع هذه الرواية في الاحاديث الواهية
هي وحديث
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعلي بن أبي طالب انه سيكون بينك وبين عائشة أمر قال أنا يا رسول الله قال نعم قال أنا قال نعم قال فأنا أشقاهم يا رسول الله قال "لا ولكن إذا كان كذلك فأرددها إلى مأمنها".

يقول ابن الجوزي في العلل المتناعية في الاحاديث الواهية

1420-حديث آخر أن عائشة مرت بماء يقال له الحوأب فسمعت نباح الكلاب فقالت ردوني فاني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "كيف بإحداكن إذا نبحت عليها كلاب الحوأب".
قال المنصف: "يرويه عبد الرحمن بن صالح الأزدي الكوفي قال موسى بن هارون يروي أحاديث سوء في مثالب الصحابة وقال ابن عدي: "احترق بالتشيع".


==============

انكار الواقعة لا يعني انكار وقعة الجمل فهي ثابته
ولكن لم تخرج ام المؤمنين لقتال الامام علي كما يصور البعض
فكما ذكرنا سابقا
ان سيدنا طلحة والزبير والسيده عائشة ومعهم باقي الصحابة خرجوا من مكة بعد الحج الى البصرة لطلب قتلة سيدنا عثمان الذين فروا للبصرة والامام علي كان في المدينة يجهز الجيش لقتال معاوية لانه لم يبايع
فلو كان المطلوب قتال الامام علي لتوجهوا له مباشرة في المدينة وليس الذهاب الى البصرة
ونعم السيدة عائشة خرجت للاصلاح بمعنى انها ليست مقاتلة تمسك رمحا وسيفا ولكن خروجها ليراها الناس فيسلمون القتلة بدون دماء
والاصلاح طلب الحق والحق في القصاص
ولكم في القصاص حياة يا اولي الالباب
وهي ليست كما تقول خروج امرأة وسط الاف الرجال بل هو خروج ام وسط ابنائها
ومن انكر فليس بمؤمن

هذا للتوضيح فقط

==============

جزاك الله كل خيرا أخينا الفاضل على هذه الجهود وجعلها فى موازين حسناتك يوم تلقاه

المخضبي
09-04-2012, 03:47 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

http://alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=56666

والصلاة والسلام على خير المرسلين محمد بن عبد الله وعلى أله وصحبه أجمعين .

بلغ من حماقة الرافضة أن سعت بكامل جهدها وتعلقها بالأخبار , أن تصحح حديث [ أيتكن صاحبة الجمل الأدبب ] فنقلوا ونقولوا وسودوا الصحفات آخذين بذلك ما أرادوا من الروايات , تاركين خلفهم أقوال الأثبات , والصحيح من الأخبار وما كان في السنن والمسانيدِ في نفي شبهة الظالمين الطاعنين بسيدة البشرية جمعاء أم المؤمنين زوجة خير البشرية وهاديها وسيدها على رأسها ومعلمها صلوات ربي وسلامه عليه .

متن الحديث : " قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أيتكن صاحبة الجمل الأدبب يقتل حولها قتلى كثيرة تنجو بعد ما كادت " أخرجهُ إبنُ أبي شيبة في مصنفهِ (7/538) , وإبن حجر في المطالب العالية (13/391) , والطحاوي في مشكل الآثار ولم يذكرهُ بسندهِ وقد جاء الحديث من طريق عصام بن قدامة وفي الحديث نظر عند أهل العقيدة والحديث .

قال إبن أبي حاتم في الله (2/426) : " 2787- وسألت أبي عن حديث ؛ رواه الأشج ، عن عقبة بن خالد ، عن ابن قدامة ، يعني عصام ، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لبعض نسائه : ليت شعري أيتكن صاحبة الجمل الأدبب ، وذكر الحديث.
قال أبي : لم يرو هذا الحديث غير عصام ، وهو حديث منكر.
وسئل أبو زرعة عن هذا الحديث ، فقال : هذا حديث منكر لا يروى من طريق غيره " .

كتبهُ / أهل الحديث

http://alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=56666

رقم الحديث: 2758
(حديث مرفوع) وَسَأَلْتُ أَبِي عَنْ حَدِيثٍ رَوَاهُ الأَشَجُّ ، عَنْ عُقْبَةَ بْنِ خَالِدٍ ، عَنِ ابْنِ قُدَامَةَ ، يَعْنِي عِصَامَ ، عَنْ عِكْرِمَةَ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِبَعْضِ نِسَائِهِ : " لَيْتَ شِعْرِي ! أَيَّتُكُنَّ صَاحِبَةُ الْجَمَلِ الأَدْبَبِ " ، وَذَكَرَ الْحَدِيثَ . قَالَ أَبِي : لَمْ يَرْوِ هَذَا الْحَدِيثَ غَيْرُ عِصَامٍ ، وَهُوَ حَدِيثٌ مُنْكَرٌ . وَسُئِلَ أَبُو زُرْعَةَ عَنْ حَدِيثٍ ، فَقَالَ : هَذَا حَدِيثٌ مُنْكَرٌ لا يُرْوَى مِنْ طَرِيقٍ غَيْرَهُ .
http://www.islamweb.net/hadith/display_hbook.php?hflag=1&bk_no=387&pid=313548